• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بكلفة 2.2 مليار‮ ‬درهم وتتضمن إنارة الشوارع الداخلية وإنشاء الأرصفة

بلدية أبوظبي تبدأ المرحلة الثانية من تطوير مدينة خليفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 أبريل 2014

بدأت بلدية مدينة أبوظبي أعمال المرحلة الثانية لمشاريع الطرق والبنية التحتية والحدائق في مدينة خليفة وبكلفة إجمالية قدرها2.2‮ ‬ مليار‮ ‬درهم،‮ ‬حيث‮ ‬تم‮ ‬تقسيم‮ ‬المدينة‮ ‬إلى‮ ‬ثلاث‮ ‬مناطق‮ ‬عمل‮ ‬ضمن‮ ‬جدول‮ ‬طموح‮ ‬لرفع‮ ‬مستوى‮ ‬الحياة‮ ‬في‮ ‬المدينة.‮ وأكد مصدر مسؤول في بلدية مدينة أبوظبي أن الأعمال تتضمن إنارة الشوارع الداخلية، وإنشاء الأرصفة ومواقف السيارات، بالإضافة إلى تطوير شبكة تصريف مياه الأمطار وخفض منسوب المياه الجوفية، وكذلك تطوير طرق المدينة الرئيسية، وتوسعة العديد منها، بالإضافة إلى تحويل الدوارات الحالية إلى تقاطعات بإشارات ضوئية. ‬

وتشمل الأعمال كذلك إنشاء ممرات مخصصة للمشاة، وأخرى لراكبي الدراجات الهوائية في شوارع المدينة الرئيسية مثل الشارع المحاذي لفيلل حدائق الراحة والشارع المحاذي للمركز التجاري في المدينة، بالإضافة الى الشارعين 20 و26.

كما تتضمن الأعمال في جزئها الأكبر تطوير البنية التحتية للمدينة بعد توسع أعمال البناء فيها وحاجتها إلى زيادة الطاقة الكهربائية، وتوسعة شبكة المياه والصرف الصحي، وسيتم ضمن نطاق تطوير شبكة الطاقة الكهربائية إضافة 72 محطة تحويل فرعية موزعة على كافة أحواض المدينة، وتغطي هذه الأعمال الحاجة الفعلية للخدمات في المناطق السكنية بالإضافة الى المناطق التجارية.

وأشار المصدر إلى أنه سيتم تنفيذ جميع الأعمال بحيث لا تؤثر على الحياة اليومية للسكان من خلال تقسيم قطاعات المدينة إلى مناطق أعمال والمباشرة بالتنفيذ في منطقة بعد الانتهاء من أعمال منطقة أخرى، وتحويل اتجاهات بعض الشوارع، وإبقاء معظم طرق المدينة مفتوحة. أما على صعيد أعمال الأرصفة ومواقف السيارات وتطوير شبكة صرف مياه الأمطار فسيتم إنجازها خلال الفترة ذاتها،‏‭ ‬كما‮ ‬وسيتم‮ ‬الانتهاء‮ ‬من‮ ‬أعمال‮ ‬البنية‮ ‬التحتية‮ ‬على‮ ‬مراحل‮ ‬تمتد‮ ‬من‮ ‬الربع‮ ‬الأول‮ ‬لعام‮ ‬2015‮ ‬الى‮ ‬نهاية‮ ‬الربع‮ ‬الثاني‮ ‬من‮ ‬عام ‮ ‬2019. ونظراً لزيادة الكثافة السكانية في المدينة فقد شملت المرحلة الثانية إنشاء مدخلين ومخرجين جديدين أحدهما على الطريق ‏E10 بين‮ ‬أبوظبي‮ ‬ودبي‮ ‬والآخر‮ ‬يتقاطع‮ ‬في‮ ‬شارع‮ ‬المطار،‮ ‬كما‮ ‬ستتم‮ ‬توسعة‮ ‬الشارع‮ ‬المحاذي‮ ‬لمدينة‮ ‬مصدر‮ ‬لجعله‮ ‬أربعة‮ ‬مسارات‮ ‬بالاتجاهين. وتأتي أهمية هذه الأعمال للحاجة الماسة لسكان المدينة لاستكمال أعمال البنية التحتية وبالأخص إنارة الطرق الداخلية والتي ستستخدم فيها احدث المعايير التصميمية من حيث ارتفاع الأعمدة البالغ 10 أمتار وإدخال نظام مصابيح الـLED‮ ‬ والتي‮ ‬تتطلب‮ ‬طاقة‮ ‬أقل‮ ‬بكثير‮ ‬عن‮ ‬الأنظمة‮ ‬القديمة،‮ ‬بالإضافة‮ ‬إلى‮ ‬توزيعها‮ ‬بشكل‮ ‬يركز‮ ‬تأثير‮ ‬الإنارة‮ ‬على‮ ‬الطريق‮ ‬وممرات‮ ‬المشاة،‮ ‬وتحديد‮ ‬مساحة‮ ‬التأثير‮ ‬على‮ ‬البيوت‮ ‬المجاورة.‮ ‬وسيتم‮ ‬الانتهاء‮ ‬من‮ ‬أعمال‮ ‬إنارة‮ ‬الشوارع‮ ‬الداخلية‮ ‬في‮ ‬كافة‮ ‬أحواض‮ ‬المدينة‮ ‬خلال‮ ‬عام ‮ ‬2015.

وشمل أعمال مواقف السيارات، إنشاء مواقف مقابل جميع الفيلل السكنية والمباني التجارية وبشكل موازٍ للطريق لتلافي تأثير هذه المواقف على السيارات المستخدمة لذلك الطريق. وتم حساب هذه المواقف بشكل يوفر ما يفوق على 4 مواقف لكل أرض سكنية في المدينة. أما في الأراضي التجارية فسيتم إتباع المقاييس التي تضعها دائرة النقل في هذا الخصوص. ويأتي اهتمام بلدية مدينة أبوظبي لحل مشكلة منسوب المياه الجوفية في مدينة خليفة في أولوياتها حيث قامت بالدراسات اللازمة لإيجاد حل ناجح وطويل الأمد لهذه المشكلة. وستتم إضافة أنابيب لتصريف المياه الجوفية من خلال شبكة تصريف مياه الأمطار. وبذلك سيتم تخفيض منسوب المياه الجوفية إلى الحدود المقبولة والتي لا تؤثر على المباني السكنية والتجارية في المدينة.

كما سيتم ضمن نفس المشروع تطوير شبكة تصريف مياه الأمطار من خلال إضافة ثلاث محطات لرفع المياه ومحطة ضخ لهذه المياه من أجل التسريع في سحب مياه الأمطار.

ويندرج المشروع ضمن استراتيجية البلدية الهادفة إلى تقديم أفضل الخدمات للمواطنين بأفضل السبل، ومن هذا المنطلق سيتم إنشاء ممرات للمشاة في جميع أحواض المدينة ضمن أعمال المرحلة الثانية بالإضافة الى أعمال التجميل الطبيعي على جوانب الطرق وبطول يزيد على 70 كم، ويتضمن المشروع ربط جميع المناطق السكنية والتجارية بممرات لراكبي الدراجات الهوائية لتسهيل التنقل داخل المدينة. أما على صعيد الحدائق العامة والتي تم إنشاء ثلاث حدائق منها حتى الآن، أكدت البلدية أن أعمال المرحلة الثانية ستستمر في تشييد الحدائق وبواقع 3-4 حدائق سنوياً حتى إنجاز المشروع المتكامل. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض