• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

للدراسة 18 شهراً بجامعة ييل في مجال تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل

برنامج منحة شمسة بنت محمد آل نهيان للتربية يبدأ تلقي طلبات الانتساب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 أبريل 2014

دعت مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، بالتعاون مع جامعة ييل، المتخصصين الشباب من قطاعات عدة والمهتمين بمواصلة المشوار الوظيفي بمجال تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل إلى تقديم طلبات الانضمام إلى برنامج منحة شمسة بنت محمد آل نهيان للتربية في المرحلة المبكّرة من الطفولة للسنة الأكاديمية 2014- 2016.

ويتطلب من المرشحين الراغبين بالانضمام إلى هذا البرنامج التمتع بخبرة عمل لا تقل عن ثلاث سنوات في المدارس الحكومية والخاصة “مراحل رياض الأطفال”، ومراكز الرعاية اليومية، والمستشفيات، بالإضافة إلى مجلس أبوظبي للتعليم، ووزارتي التعليم، والشؤون الاجتماعية، وأقسام التعليم في الجامعات المحلية أو الصحافة، موضحة أن الأمر لا يقتصر على هذه المؤسسات، علماً بأن الترشيح متاح للأفراد الشباب من النساء والرجال، حيث تخضع عملية الاختيار لمعايير عدة مثل طلب التقديم والمقابلة التي تليها وعملية التقييم التفصيلية التي تقوم بها المؤسسة وجامعة ييل.

وسيتم قبول طلبات الالتحاق بهذه المنحة التي تستغرق الدراسة فيها 18 شهراً بدءاً من شهر أكتوبر المقبل وتنتهي في مايو 2016.

وسيتم الإعلان عن المرشحين الذين تم اختيارهم خلال الأسبوع الأول من شهر يوليو المقبل للبدء بالدراسة في الولايات المتحدة وحضور الدروس التي يقدمها أساتذة من جامعة ييل في أبوظبي، وكذلك العمل في مشروع يقوم على أساس تطبيق المعرفة التي اكتسبوها خلال السنة الأولى من الدراسة.

وقالت الشيخة شمسة بنت محمد آل نهيان، مؤسسة ورئيسة برنامج تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل في المؤسسة: “في الوقت الذي يمضي فيه برنامج تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل في بناء قاعدة من المختصين بمجال تنمية مخرجات التعليم لدى الأطفال في المراحل المبكرة، فإننا نشجع الدارسين في هذه المنحة على العمل في مشاريع تعود بنتائج هادفة وإيجابية على المجتمع”.

وأضافت: “يتحقق مثل هذا الأمر، سواء في مجال عملهم الحالي أو من خلال المجالات الأخرى المهمتين بمواصلتها، وليقدموا بالتالي مساهمة عظيمة في خدمة المجتمع من خلال تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل”. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض