• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

2٫7 % نسبة النمو المتوقع خلال 2014

12٫8 مليار دولار إنفاق مؤسسات الشرق الأوسط المالية على البرمجيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 أبريل 2014

أشارت الإحصائيات الصادرة عن مؤسسة الأبحاث والدراسات العالمية «جارتنر» إلى ارتفاع إنفاق المصارف والمؤسسات المالية على منتجات وخدمات تقنية المعلومات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ليبلغ 12٫8 مليار دولار في عام 2014، بزيادة قدرها 2٫7% مقارنة بحوالي 12٫5 مليار دولار العام الماضي. ومن المتوقع أن يشمل حجم إنفاق المصارف والمؤسسات المالية أقسام تقنية المعلومات الداخلية (بمن فيها من موظفين)، وخدمات تقنية المعلومات، والبرمجيات، وتقنيات مراكز الخدمة، والتجهيزات، وخدمات الاتصالات.

ويواصل قطاع خدمات الاتصالات تربعه على قائمة الفئة الأكثر إنفاقاً على مستوى إجمالي الإنفاق على تقنيات المعلومات من قبل المصارف والمؤسسات المالية، ومن المتوقع أن ينمو بنسبة 1٫9% عما حققه في العام الماضي، ليبلغ 5٫7 مليار دولار في عام 2014.

وتوقعت المؤسسة أن تحقق خدمات البرمجيات وتقنيات المعلومات معدل نمو يصل حتى 10% في عام 2014 على التوالي، ويعزى هذا الارتفاع بدرجة كبيرة إلى استراتيجيات التوسع التي تنتهجها المصارف على امتداد المنطقة، ومشاريع التطوير العقاري التي تتطلب الكثير من الاستشارات والتكامل في عمل الأنظمة. ومن المنتظر أن يشهد قطاع الاستعانة بمصادر خارجية ارتفاعاً ملحوظاً خلال هذا العام الجديد، فهو يعد من أسرع القطاعات نمواً ضمن خدمات تقنية المعلومات.

وفي هذا السياق، قال فيتوريو د أورازيو، مدير الأبحاث في «جارتنر»: «تحتاج المصارف في منطقة الشرق الأوسط إلى العديد من المهارات التي تفتقر إليها؛ لذا بدأت بالتغلب على هذا النقص بواسطة الاستعانة بمصادر خارجية، بالتعاون مع بعض كبار اللاعبين الرئيسيين. ومن المتوقع نمو قطاع الاستعانة بمصادر خارجية لإنجاز العمليات التجارية بنسبة 9٫5% خلال عام 2014، بالتزامن مع نمو قطاع الاستعانة بمصادر خارجية في مجال تقنية المعلومات بنسبة 7%».

وأضاف أورازيو: يعزى حجم الاتفاق المتزايد على البرمجيات إلى موجة الاستعاضة عن البرمجيات المطورة داخلياً وغيرها من الموروثات القديمة، بالتوجه نحو استخدام حزم حلول خارجية، وخاصة من قبل المصارف الكبيرة. وأظهرت دراساتنا الإقليمية حول رؤساء أقسام المعلومات أن المصارف في منطقة الخليج تملك نسبة عالية جداً من حزم البرمجيات، بينما تميل المصارف في تركيا إلى الاعتماد بشكل أكبر على البرمجيات القديمة المطورة داخلياً.(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا