• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بحث مستجدات استضافة مؤتمر الرياضة والبيئة

«تنفيذي الأولمبية» يستعرض «النشاط البدني» والأولمبياد المدرسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

بحث المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية، الاستعدادات الخاصة باستضافة مؤتمر مجلس التعاون الثالث للرياضة والبيئة، والذي تحتضنه الإمارات، بالإضافة إلى الاطلاع على تقرير اللجنة الفنية الأولمبية حول نتائج الدورة الرابعة لرياضة المرأة، والتي أسدل عليها الستار بالعاصمة العمانية مسقط.

جاء ذلك في اجتماع المكتب التنفيذي السابع للجنة الأولمبية الوطنية للفترة الأولمبية 2013 – 2016، والذي ترأسه معالي عبد الرحمن العويس نائب رئيس اللجنة الأولمبية، رئيس المكتب التنفيذي وبحضور كل من المستشار محمد الكمالي أمين عام اللجنة، والمهندس داوود الهاجري الأمين العام المساعد، وعبيد الشامسي المدير المالي، وأعضاء المكتب التنفيذي المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، وعبد المحسن الدوسري، والدكتور عيسى النعيمي، والمستشار أحمد الكمالي، وشيماء الزرعوني، والدكتورة مي الجابر، وعمر عبد الرحمن المدير التنفيذي للجنة.

وتقدم الحضور خلال الاجتماع بالتهنئة إلى فريق عمل ملف استضافة الإمارات لنهائيات أمم آسيا 2019، بعد أن نجح في نقل الصورة المشرفة التي تشهدها منشآت الدولة الرياضية والبنية التحتية والمرافق عالية الكفاءة.

كما هنأ المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية الدراج الواعد يوسف ميرزا، بمناسبة تأهله إلى أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، بعد حصوله على الميداليتين الفضيتين في بطولة آسيا للطريق والمضمار بتايلاند، حيث يدخل ميرزا في مجموعة من البرامج التدريبية والتأهيلية حتى موعد دورة الألعاب الأولمبية الصيفية العام المقبل، عقب انضمامه لنادي النخبة، انطلاقاً من توجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، بتوفير الإمكانات والاحتياجات اللازمة للاعب لخوض أولمبياد البرازيل.

واستعرض المكتب التنفيذي مراحل سير مبادرة سمو رئيس اللجنة الأولمبية بشأن ممارسة الأطفال والشباب للنشاط البدني يومياً، إلى جانب الوقوف على ما تم التوصل إليه بشأن برنامج الأولمبياد المدرسي، ومتابعة الاستعدادات والترتيبات لإقامة نهائيات النسخة الثالثة من المشروع بإمارة الشارقة.

كما استعرض الحضور أبرز قرارات المكتب التنفيذي 83، 84 لمجلس أصحاب السمو والمعالي رؤساء اللجان الأولمبية الوطنية بمجلس التعاون لدول الخليج، والتي جاء في مقدمتها مبادرة الإمارات حول تخصيص حصص رياضية مدرسية يمارس فيها طلاب مدارس دول الخليج ما يقل على 60 دقيقة رياضة، وضرورة توعية الجهات المعنية بأهمية الرياضة المدرسية لدى النشء، واعتماد مختبر دولة قطر لمكافحة المنشطات مركزاً رسمياً لإجراء الفحوصات بكافة البطولات على مستوى دول المجلس، ومقترح دولة الكويت بشأن إقامة أولمبياد خليجي ثقافي تحت إشراف المكتب التنفيذي لمجلس رؤساء اللجان الأولمبية، ابتداءً من دورة كأس الخليج القادمة المقرر إقامتها بدولة الكويت، إلى جانب تنظيم اليوم الرياضي لدول مجلس التعاون في الأسبوع الثاني من شهر فبراير لكل عام، لتكريس مفاهيم الرياضة المجتمعية من خلال توسيع قاعدة المشاركة الشعبية في الأنشطة الرياضية المختلفة.

واختتم المكتب التنفيذي اجتماعه السابع بمناقشة الاستعدادات الخاصة بدورة الألعاب الشاطئية الثانية لدول مجلس التعاون بالدوحة في الفترة ما بين 2 – 9 أبريل المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا