• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تزايد الضغوط على زعيم حزب العمال بعد هزيمة «بريكست»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يونيو 2016

لندن (د ب أ)

أصر زعيم المعارضة البريطاني، جيريمي كوربين أمس على أنه يريد أن يظل رئيساً لحزب العمال، رغم تزايد محاولات الإطاحة به عقب فشل حملته لاستمرار بريطانيا عضواً في الاتحاد الأوروبي. ويواجه كلا الحزبين السياسيين الرئيسيين في بريطانيا حاليا أزمة قيادة، في أعقاب الاستفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، بعد أن أعلن رئيس الوزراء المحافظ ديفيد كاميرون أمس الأول عزمه على التنحي.

واقترحت اثنتان من كبار نواب حزب العمال، آن كوفي ومارجريت هودج، تصويتا لحجب الثقة عن كوربين، وسط انتقادات بأن زعيم الحزب لم يقم بحملة نشطة بما فيه الكفاية ضد انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي المسمى اختصارا «بريكست».

وأعرب كوربين سابقا عن مخاوف من أن الاندماج في الاتحاد ربما يكون في مصلحة الشركات على حساب العمال العاديين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا