• السبت 05 شعبان 1439هـ - 21 أبريل 2018م

يتضمن مشاريع التعليم الأكاديمي للمسرح

«العربية للمسرح» ووزارة الثقافة المغربية تبحثان التعاون المشترك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

الشارقة (الاتحاد)

التقى الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبدالله وزير الثقافة والاتصال المغربي د. محمد الأعرج، بحضور عضو مجلس أمناء الهيئة مسؤول الإدارة والتنظيم الحسن النفالي، ومسؤول النشر والإعلام غنام غنام، إلى جانب حضور مستشار الوزير محمد الأعرج، وقد بحث الطرفان آفاق التعاون المشترك والمستقبلي لخدمة المسرح المغربي والعربي.

وقد أثنى الأعرج على الدور الذي تلعبه الهيئة العربية للمسرح خدمة المسرح العربي من خلال مشاريعها الاستراتيجية، كما أشار إلى استعداد وزارته للتعاون مع الهيئة في مشاريع تخص التعليم الأكاديمي للمسرح، والمسرح الجامعي ومسرح الهواة، مشيراً إلى نجاح تجربة التعاون والتشارك مع الهيئة، كما أكد اعتزازه بالحضور الذي حققه المسرح المغربي في فعاليات الهيئة، سواء بالتتويج لمسرحيتين مغربيتين في الدورتين الأخيرتين من مهرجان المسرح العربي، وفوز الباحثين الشباب، والمشاركة الفاعلة للمغاربة في المؤتمرات الفكرية.

من ناحيته أكد الأمين العام إسماعيل عبدالله اعتزازه بالمسيرة المسرحية المغربية وما تحققه من منجزات وتراكم المعارف والخبرات، كذلك الاعتزاز بالحضور المغربي الوازن في بيت المسرحيين العرب الذي مثلته الهيئة، مؤكدا أن ما تحمله الاتفاقات والتفاهمات الواعدة في المغرب ستنعكس إيجابا على المشهد المسرحي العربي قاطبة، إضافة إلى ما يتم الآن وعلى أرض الواقع ضمن مشروع تنمية المسرح المدرسي والذي يتم في المغرب بالتعاون مع جمعية أصدقاء محمد الجم. واتفق الطرفان على تنفيذ العديد من الفعاليات الفكرية والعروض المسرحية والتدريب ضمن إطار وجدة عاصمة الثقافة العربية، وكذلك تأسيس مركز التوثيق العربي ضمن مشاريع طويلة المدى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا