• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

محاكمة 3 آسيويين سرقوا 28 كيلو جراماً من الذهب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يناير 2014

دبي (الاتحاد) - باشرت محكمة الجنايات في دبي أمس، النظر في قضية اتهام ثلاثة زائرين يحملون إحدى الجنسيات الآسيوية، اتهمتهم النيابة العامة بسرقة حقيبة تحتوي على مصوغات ذهبية تزن 28 كيلو جراماً تقدر قيمتها بـ 3 ملايين و633 ألفاً و526 درهماً من مركبة أثناء وقوفها في مركز تجاري.

وقالت النيابة العامة إن المتهمين استخدموا “مفك براغي” في كسر زجاج مركبة والاستيلاء على الحقيبة، فيما أوضح نقيب في شرطة دبي، أن المجني عليه استلم الحقيبة من أحد محال المصوغات الذهبية بمنطقة ديرة، ووضعها بمؤخرة سيارته، واتجه برفقة صديقه إلى أحد المراكز التجارية وأوقف المركبة، وبقي في المركز لمدة نصف ساعة وأثناء ذلك تلقى اتصالاً من مالك المركبة صديقه أفاده أن الشرطة أخبرته أن سيارته المسجلة باسمه تعرضت لكسر زجاجها الخلفي. وقال، إنه توجه فوراً إلى المركبة وبتفحصها اكتشف اختفاء الحقيبة التي كانت تحتوي على المصوغات الذهبية، وبالرجوع إلى كاميرات المراقبة في تلك المواقف تبين أن المتهمين كسروا زجاج المركبة وسرقوا الحقيبة ولاذوا بالفرار باستخدام مركبة، تم التعميم على رقمها وتبين بانها عائدة لمكتب تأجير مركبات في إمارة أبوظبي. وأضاف الضابط انه تم التنسيق مع المكتب وإلقاء القبض على المتهمين، مشيراً إلى انهم كانوا في حالة خوف وارتباك شديدين وكانوا مصدومين، من سرعة اكتشاف جريمتهم، لافتاً إلى أنه بالاستفسار من المتهم الأول عن السرقة، أفاد انهم شاهدوا المجني عليه وبرفقته شخص بسوق الذهب بمنطقة نايف فقاموا بمتابعته حتى وصلوا إلى موقف المركز التجاري الذي أوقف به المجني عليه مركبته، مشيراً إلى انه ما إن نزل وصديقه إلى المركز توجهوا هم إلى المركبة وكسروا زجاجها الخلفي وسرقوا الحقيبة ولاذوا بالفرار متجهين إلى إمارة أبوظبي، وفي الطريق قاموا بفتح الحقيبة فوجدوا المصوغات الذهبية فوضعوها في حقيبة أخرى كانت بحوزتهم وتخلصوا من الحقيبة القديمة، وبمجرد وصولهم إلى إمارة أبوظبي ذهبوا إلى مكتب التأجير وسلموا المركبة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض