• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

رحيل «سكولا» مخرج أفلام المشاهير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 يناير 2016

روما (رويترز)

توفي المخرج السينمائي الإيطالي إيتوري سكولا، عن 84 عاماً، بمستشفى في روما في وقت متأخر من مساء الثلاثاء الماضي بعد غيبوبة استمرت عدة أيام، وفقاً لما أعلنته العائلة. وعكست أفلام سكول المرشحة لجائزة الأوسكار الآلام والانقسامات الطبقية والأفكار المثالية المحبطة في إيطاليا بالقرن العشرين، وقد ولد في بلدة صغيرة بجنوب إيطاليا، وأخرج أفلاماً لبعض من أعظم ممثلي العالم من بينهم صوفيا لورين ومارسيلو ماستروياني وفاني اردانت وجاك ليمون. ومن بين أشهر أفلامه «إيه سبيشال داي» في 1977 الذي تناول قصة مواجهة بالمصادفة لبضع ساعات بين ماستروياني الذي جسد شخصية مثلية على وشك أن يرحله الفاشيون ولورين التي جسدت دور ربة منزل مقهورة وحساسة متزوجة من تابع متعصب للديكتاتور بينيتو موسوليني.

ورشح الفيلم لجائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي ورشح ماستروياني لجائزة أوسكار أفضل ممثل.

وقال رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي في رثاء المخرج «كان رائعاً وأستاذاً بارعاً في تجسيد إيطاليا ومجتمعها وتغيراتها».

وبدأ سكولا مشواره كاتباً للسيناريو في 1953. وأخرج أول فيلم كبير «ليتس توك أباوت ويمن» في 1964، وكان تلميذاً للمخرج فيتوريو دي سيكا، وكان فيلمه «وي أول لافد إيتش اذر سو ماتش» عام 1974 تكريماً لمخرج الواقعية الجديدة الذي توفي في ذلك العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا