• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

قمة الأعمال المستدامة تنطلق غداً في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق فعاليات النسخة الأولى من «قمة الأعمال المستدامة 2018» في أبوظبي غداً، وتتضمن قائمة المتحدثين مجموعة من كبار المسؤولين الحكوميين وقادة القطاعات وصُنَّاع القرار والعلماء والأكاديميين والمستثمرين في مجال الأعمال المستدامة.

وتنعقد القمة الأولى من نوعها، والتي تنظمها «فعاليات ذي إيكونوميست» التابعة لصحيفة «ذي إيكونوميست» الإنجليزية العالمية، لتجعل من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على رأس أولوياتها، وتسلط الضوء على قطاع البيئة على مستوى العالم.

وتشهد القمة مشاركة مجموعة من أبرز المتحدثين الرائدين في مجالاتهم على مستوى العالم من أجل تبادل الأفكار والمعارف والخبرات حول التحديات والفرص الخاصة بتطوير وتشجيع قطاع الأعمال المستدامة، وذلك باعتبارها حدثاً محفزاً يجذب انتباه صنّاع السياسات والمتخصصين في مجالي الأعمال والاستدامة. وستكون جلسة الأعمال الرئيسة تحت عنوان «من المسؤولية إلى القيادة» بقيادة كل من رزان خليفة المبارك الأمين العام لهيئة البيئة - أبوظبي، خليفة سالم المنصوري وكيل دائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي، وأحمد عبداللطيف رئيس مجلس إدارة «مجموعة سي تي سي»، ليسلط المتحدثون من خلالها الضوء على الاتجاه السائد الذي يهيمن على السوق والمتمثل باعتماد استراتيجيات قصيرة الأمد للأعمال. كما سيقوم المتحدثون خلال الجلسة بمناقشة النمو غير المسبوق لمسؤولية الشركات، والتي باتت تمثل اتجاهاً سائداً في الوقت الراهن، إلى جانب الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها دمج الاستدامة في استراتيجيات الأعمال طويلة الأمد.

وقالت رزان خليفة المبارك، الأمين العام لهيئة البيئة - أبوظبي: «إذا أردنا عكس مسار التدهور البيئي في المنطقة، يجب علينا تعزيز قدراتنا الابتكارية حتى تفوق قدراتنا على النمو، ولهذا تحرص هيئة البيئة - أبوظبي على مواصلة دعم ثقافة الابتكار، وتكرس مساعيها لإيجاد حلول فاعلة تواجه التحديات البيئية المستقبلية، حيث نؤمن بأن الابتكار التقني يساهم في رسم ملامح استراتيجياتنا المستقبلية، كما نؤمن بأن تغيير المفاهيم يأتي ضمن الأسس الضرورية التي ستشكل إدراكنا بأن إدارة رأس المال والموارد الطبيعية بشكل مستدام هي مسؤولية جماعية لكل شركة».

وأضافت المبارك: «ونتطلع من خلال مشاركتنا في (قمة الأعمال المستدامة) إلى تسليط الضوء على أن الاقتصاد والبيئة يمكن أن يسيرا في الاتجاه نفسه».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا