• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«أودي»: الصراع مع «بي إم دبليو» تنافس رياضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مارس 2015

انجولشتات (د ب أ)

وصف روبرت شتادلر، رئيس شركة أودي الألمانية للسيارات، التنافس مع مواطنتها «بي إم دبليو» في مجال إنتاج السيارات الفارهة بأنه «تنافس رياضي».

وفي مقابلة مع صحيفة «باساور نويه برسه» الألمانية الصادرة أمس، قال شتادلر: «واحد من الجانبين ستكون له الغلبة». ولفت شتادلر إلى قبوله التحدي مع رئيس «بي إم دبليو» الجديد هارالد كروجر الذي تولى المنصب خلفا لنوربرت رايتهوفر، وقال: «مرحبا بالسيد الزميل في التنافس الرياضي».

يشار إلى أن هناك تنافسا شرساً منذ سنوات بين «أودي» و«بي إم دبليو» و«مرسيدس، في مجال إنتاج السيارات الرياضية الفارهة.

وتابع شتادلر حديثه قائلا، إن التنافس بين «أودي» و«بي إم دبليو»، أصبح أقوى على الصعيد الدولي، وأعرب عن تقديره للدور الذي لعبه رايتهوفر إبان توليه رئاسة «بي إم دبليو»، وقال «لقد أدى عمله بصورة جيدة للغاية».

من جانبها، تعتزم «بي إم دبليو» خلال العام الجاري الاحتفاظ بالصدارة في مجال بيع السيارات الفارهة، وذلك بعد تمكنها من تحقيق أرقام قياسية لمدة خمسة أعوام متتالية.

غير أن رايتهوفر قال في آخر مؤتمراته إن الأمر ينطوي على مخاطر تتمثل في تراجع قوة السوق في الصين، وهي أهم الأسواق بالنسبة للسيارات الألمانية، وذلك بسبب اضطرابات سياسية وأزمات. في المقابل تسعى «أودي»، المملوكة لفولكس فاجن، إلى تحقيق رقم قياسي من المبيعات خلال العام الحالي، كما تسعى إلى كسر حاجز المليوني سيارة بحلول عام 2020.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا