• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

زادت عدد منصات التنقيب على الخام والغاز

السعودية تعزز إنتاجية النفط وتخطط لتجاوز هبوط الأسعار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 مارس 2015

عواصم (رويترز)

ينظر المراقبون في قطاع الطاقة في العالم في ذهول إلى الهبوط الكبير في منصات الحفر بالولايات المتحدة، في حين تزيد المملكة العربية السعودية عدد منصات الحفر بحثا عن النفط والغاز، على الرغم من التراجع الحاد لأسعار الخام.

وتقول مصادر صناعة النفط والمحللون إن السعودية، أكبر عضو في منظمة «أوبك»، تتطلع إلى ما بعد تراجع أسعار النفط العالمية بمقدار النصف منذ يونيو عام 2014 إلى الوقت الذي يشهد مرة أخرى نقص إمدادات المعروض.

ولذلك فإن الرياض حريصة على الحفاظ على ما يعرف بفائض طاقتها الإنتاجية، وهي القدرة الفريدة للمملكة على زيادة إنتاج النفط على وجه السرعة في أي وقت. ولكن لتحقيق ذلك يتعين على السعودية أن تزيد أعمال الحفر بدرجة كبيرة عما كانت عليه فيما مضى، بعد زيادة الإنتاج إلى مستويات قياسية للتعويض عن نقص إمدادات المعروض العالمية في السنوات الأربع المنصرمة.

وقال جاري روس، الرئيس التنفيذي لشركة الاستشارات النفطية (بيرا) في نيويورك «السعوديون على الأرجح يثير قلقهم قيام أي منتج بخفض إنفاقه الرأسمالي بسبب هبوط أسعار النفط وهبوط مفاجئ للإنتاج من خارج «أوبك» في مرحلة ما. ونعلم جميعا أن اختلالات المعروض لا يمكن التنبؤ بها لكنها مؤكدة».

وأضاف قوله «تبدو زيادة أعداد منصات الحفر السعودية، وكأنها إشارة إلى صناعة النفط مفادها فلنكن راشدين. إننا سنحتاج إلى نمو المعروض في المستقبل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا