• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ارتفع بنسبة 0,9٪

مؤشر سوق أبوظبي يستقر فوق 4900 نقطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 مارس 2014

مصطفى عبد العظيم(دبي)

نجح سوق أبوظبي للأوراق المالية في اختراق حاجزي مقاومة جديدين خلال تعاملات جلسة الأمس ليستقر فوق الحاجز النفسي 4900 نقطة للمرة الأولى منذ سبتمبر 2008، وذلك بعد أن أغلق مرتفعاً بنحو 0,9%. واستفاد السوق أمس من عمليات شراء تركز أغلبها على أسهم قطاع العقارات، مما دفع المؤشر لاختراق حواجز مقاومة رئيسية بدأت مع تجاوزه حاجز 4870 نقطة، صعوداً إلى الحاجز التالي عند 4885 نقطة، ثم حاجز المقاومة النفسي 4900 نقطة بنهاية الجلسة، الأمر الذي رفع التوقعات بقدرة المؤشر على تجاوز حاجز المقاومة الرئيسي التالي عند 4995 نقطة خلال الجلسات المقبلة، وصولاً إلى الحاجز النفسي التالي عند 5000 نقطة، بحسب الخبير المالي وضاح الطه.

واتسمت تعاملات السوق أمس بالتحركات الإيجابية للعديد من الأسهم المتداولة، حيث ارتفعت أسهم 22 شركة من أصل 39 شركة تم تداول أسهمها أمس، مستفيدة من عمليات شرائية انتقائية تركز معظمها في قطاعات العقارات والبنوك والاستثمار والسلع والخدمات، وهي القطاعات التي سجلت جميعها ارتفاعات متباينة، الأمر الذي مكن المؤشر القفز إلى مستويات جديدة تعد الأعلى في ستة أعوام.

وشهدت حركة التداول في السوق تراجعاً ملحوظاً على صعيد الأحجام والقيم والصفقات حيث هبطت أحجام التداول لتصل إلى 145,2 مليون سهم مقارنة مع 292,2 مليون سهم في الجلسة السابقة، وتراجع قيم التداول لتصل إلى 400,1 مليون درهم مقابل 805,2 مليون درهم في جلسة الخميس، بالتزامن مع انخفاض عدد الصفقات المنفذة إلى 2473 صفقة مقارنة مع 3334 صفقة سابقة.

وأظهرت بيانات السوق أن الجلسة شهدت التداول على 39 ورقة مالية، ارتفعت منها 22 ورقة وتراجعت 12 ورقة فيما استقرت 5 ورقات عند مستوى الإغلاق السابق دون تغيير في أسعار أسهمها السوقية مقارنة مع أول أمس.

ووفقاً للأداء القطاعي لمؤشرات السوق الفرعية، عم اللون الأخضر كافة مؤشرات السوق، باستثناء تراجع وحيد كان من نصيب قطاع التأمين الذي أغلق متراجعاً بنسبة 0,84%. وتصدر مؤشر قطاع الخدمات المؤشرات الصاعدة أمس بارتفاعه بنسبة 3,7%%، ثم مؤشر قطاع السلع الاستهلاكية بارتفاع قدره 3,18%%، ومؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 1,26%، تلاه مؤشر قطاع الاستثمار والخدمات المالية بارتفاع قدره 1,14% ومؤشر قطاع العقارات بنسبة ارتفاع بلغت 0,87%، ومؤشر قطاع البنوك بنسبة ارتفاع بلغت 0,82%، ومؤشر قطاع الصناعة بنسبة 0,70%، ومؤشر قطاع الطاقة الذي سجل أقل نسبة ارتفاع بلغت 0,58%. ووفقاً لبيانات السوق، سجل سهم المؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق أكبر نسبة ارتفاع سعري بنحو 15% إلى11,5 درهم، تلاه سهم شركة الوطنية للتكافل بارتفاع قدره 10,17% إلى 1,30 درهم، وسهم شركة الإمارات للتأمين بارتفاع نسبته 5,96% إلى 8 دراهم، ثم شركة أبوظبي الوطنية للفنادق المرتفع بنسبة 4,88% إلى 3,87 درهم، وسهم مصرف أبوظبي الإسلامي بنسبة ارتفاع بلغت 4,6% إلى 8,87 درهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا