• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الميليشيات تتراجع أمام التنظيم الإرهابي في سرت

الحكومة الليبية ترحب بقتال «فجر ليبيا» ضد «داعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 مارس 2015

طبرق (وكالات)

رحب وزير الخارجية في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا محمد الدايري بمقاتلة قوات «فجر ليبيا» التي تسيطر على طرابلس تنظيم داعش في منطقة سرت شرق العاصمة، معتبرا أن هذه المواجهة تعزز أسس «الوفاق الوطني». وقال الدايري في لقاء مع صحفيين في طبرق «إننا نرحب باتجاه بعض فصائل (فجر ليبيا) للتقدم نحو الفرع الليبي لتنظيم الدولة الإسلامية والاشتباك معه في منطقة خليج سرت وسط ليبيا». وأضاف أن «مثل هذا الاتجاه سيعزز أحد أهم أسس الوفاق الوطني الذي نتمناه بيننا مع أهلنا في مختلف ربوع الوطن وهو محاربة الإرهاب». وتابع «نحن عازمون على الالتقاء بإخوتنا في الوطن من أجل محاربة الإرهاب في سرت وأنحاء أخرى من وطننا الحبيب الذي يعاني من وجود داعش المتطرف والذي يهدد امن واستقرار أشقائنا في غرب ليبيا وشرقها وجنوبها». وفي هذا السياق، قدمت «القيادة العامة للجيش الليبي» بقيادة اللواء خليفة بلقاسم حفتر في بيان تعازيها «في ضحايا (الإرهاب الداعشي) من ابناء الوطن من كل مدنه وقبائله». وأعربت عن استعدادها «للتعاون التام مع القوى التي تحارب الإرهاب في تونس الشقيقة وفي سائر الدول العربية والإسلامية وفي العالم اجمع».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا