• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أكدت أن أم الإمارات أم العرب، فخر للعرب أجمعين

لبنى القاسمي: تتويج وحصاد ووفاء للمسيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) قالت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة جامعة زايد، إن إطلاق لقب «أم العرب»، على سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة مؤسسة الأمومة والطفولة، تتويج وحصاد ووفاء لمسيرة سموها على درب العطاء، لجهود سموها الحثيثة في تعزيز مسيرة الأسرة والمرأة العربية، بفضل ما غرسه الله سبحانه وتعالى في نفس سموها الكريمة والسامية من أجل وأروع معاني العطاء الإنساني، وهو عطاء الأمومة، لتكون أماً ليس لأبناء وشعب دولة الإمارات فقط بل أماً لكل أبناء العرب. وأضافت معاليها: « إن للعطاء أسماء ستظل ساطعة نقش مدادها بأحرف من نور، لأن العطاء لا يتجلى إلا لمن كانت إنسانيتهم وحبهم ورعايتهم للآخرين هي الغاية والمصير، لتكون سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، بفيض عطاء الأمومة لدى سموها، داعمة لدور ومكانة المرأة العربية التي تجلت في شخصية سموها أسمى المعاني، ولتكون سموها أم الإمارات، أم العرب، وفخر للإمارات وللعرب أجمعين. وقالت معاليها: «إن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، على صعيد دعمها ومساندتها لمسيرة الأسرة الإماراتية والعربية، تعامل الجميع كأبنائها، لإدراك سموها، إن الأسرة والمرأة هي نواة المجتمع وتقدمه.واختتمت معالي لبنى القاسمي كلمتها، بالقول «إنه لفخر لنا جميعاً في الدول العربية أن ينعم علينا القدر بمن كانت في مكانة أم الإمارات وأم العرب، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض