• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

العاصمة استقبلت العام الجديد بعروض مبهرة

الجسمي وتامر حسني.. طرب وبهجة في «قرية العد التنازلي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 يناير 2018

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

أضاءت الألعاب النارية المبهرة سماء أبوظبي ليلة أمس الأول، احتفالاً بقدوم السنة الجديدة، في قرية العد التنازلي بكورنيش كاسر الأمواج والتي استمرت أكثر من 15 دقيقة، بعد حفل ساهر أحياه كل من الفنانين حسين الجسمي وتامر حسني ونخبة من الفنانين الكبار. شهدت قرية العد التنازلي التي نظمتها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، توافد جماهير غفيرة لحضور الفعاليات الفنية العالمية والعروض الكرنفالية المبهرة لأضواء الليزر وقذائف النار وأمطار قصاصات الأوراق الملونة المتطايرة.

وأتاحت القرية خيارات واسعة للزوار من ألعاب ومطاعم، حيث شاركت أكثر من 50 عربة مأكولات وحلويات ومثلجات وأزياء وأكسسوارات وغيرها الكثير في الحدث، واستقبلت جمهورها أمس الأول الأحد من الساعة 4 عصراً، للاحتفال بالساعات الأخيرة من عام 2017، حيث كانت على جاهزية تامة لاستيعاب هذه الجماهير التي توافدت للاستمتاع من كل الإمارات بفقرات الحفل المشوق والمتنوع والالتقاء بفنانيهم المفضلين، وقدمت القرية برنامجاً حافلاً بالفعاليات الترفيهية، وفرص التسوق، وخيارات متنوعة من الأطعمة وفعاليات مدهشة استمرت حتى الساعات الأولى من صباح أول أيام 2018.

عروض فنية وكوميدية

بالإضافة إلى الحفلات الغنائية الرئيسة التي تفاعل معها الجمهور بشكل كبير على مسرح صمم على البحر وزود بأحدث التقنيات، استضافت قرية العد التنازلي عروضاً فنية أخرى قدمتها فرقة موسيقى «الروك» المحلية «ذا بوكس تونز»، وعازفة الكمان «هانا»، والمغنية الجزائرية سعاد ماسي، ومنسق الأغاني المحلي «دي جي أوز»، وبعد عروض النار على المسرح التي أبهرت الجمهور، تُوج الحدث الكبير بالعروض النارية التي استمرت أكثر من 15 دقيقة وشدت أنظار الجماهير الغفيرة بألوانها وأشكالها المتعددة، حيث تعانقت مع الألعاب النارية التي شهدها قصر الإمارات، وأضاءت سماء أبوظبي، وبعد ذلك اعتلى خشبة المسرح ملك الكوميديا الإماراتي علي السيد الذي قدم فقرات ضاحكة، فيما قدمت فرقة تاراباند السويدية عرضاً فريداً للموسيقى العربية، من وحي موسيقى شمال أفريقيا، والموسيقى العالمية، وموسيقى الفولك.

الجسمي وتامر ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا