• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«المرجعية» تنهى المقاتلين العراقيين عن رفع الرايات الطائفية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 مارس 2015

هدى جاسم (بغداد)

دعت المرجعية الدينية في العراق، القوات المشاركة في قتال تنظيم «داعش»، إلى القتال تحت راية العراق وحده، وعدم رفع أي راية أخرى تشير إلى جهات معينة أو طائفة بعينها، أو صور للمرجعية. وأكد ممثل المرجعية الدينية في كربلاء، عبدالمهدي الكربلائي، في خطبة الجمعة على ضرورة الابتعاد عن رفع كل الرايات الخاصة، لكي لا تسبب أي آثار ومخاوف لدى بعض المقاتلين والعزل، فضلاً عن ضرورة الابتعاد عن رفع صورة المرجع الديني علي السيستاني في القتال أو أثناء تحرير المناطق أو حتى المناطق المحررة، داعياً محبي السيستاني الى الالتزام بذلك. بحسب ما نقلت عنه شبكة الإعلام العراقية.

وقال إنه يجب توحيد كل الصفوف والابتعاد عن الحزبية مع توحيد كل الإمكانات، لصد الهجوم الشرس والانتصار في هذه المعركة المصيرية، فضلاً عن ضرورة مراعاة ذوي الشهداء والمقاتلين الذين ضحوا من أجل العراق.

وأضاف كربلائي في خطبته «نقدر جيداً كل الجهود التي بذلت وتبذل في سبيل تحرير الأراضي العراقية من تنظيم داعش الإجرامي فيما يخص الجيش والشرطة ومن ساندهم من المتطوعين وندعوهم الى الاستمرار بتلك الانتصارات وتجاوز محافظات الانبار وصلاح الدين وكركوك والوصول الى بلاد خالصة تماماً من التنظيم المجرم».

وعبر كربلائي عن أمله في «أن تكون هناك مشاركة واسعة من قبل أبناء العشائر الساكنين في الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم وضرورة إبعاد الجهات التي تحاول أن توصل صورة غير صحية بمحاولة منها إضعاف المقاتلين من خلال نقل قضايا غير واقعية عن جبهات القتال خاصة أن الانتصارات واضحة أمام الجميع».

وانتقد ممثل المرجعية النزاعات العشائرية التي حدثت مؤخراً في جنوب البلاد، قائلاً: «هذا أمر يدعو للأسف والأسى إذ تحدث تلك النزاعات جراء أسباب تافهة وتؤدي الى إزهاق أرواح الابرياء»، داعياً مؤسسات الدولة المعنية إلى التدخل بإيقاف تلك المصادمات وتقديم المتسببين بها الى العدالة لكي ينالوا جزاءهم العادل. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا