• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

اللجنة المنظمة تهدي الإنجاز إلى منصور بن زايد

ماراثون «رسالة الوفاء للقائد» يدخل موسوعة «جينيس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 مارس 2014

حقق سباق ماراثون رسالة الوفاء للقائد إنجازاً كبيراً بالحصول على شهادة موسوعة «جينيس» العالمية للأرقام القياسية لاعتماد الحدث الكبير كأطول سباق تتابع على مستوى العالم، وهو الذي يحمل رسالة ولاء ووفاء إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وذلك بعد أن بلغت مسافة السباق الإجمالية 600 كيلو متر في النسخة الثالثة التي أقيمت ديسمبر الماضي في ختام احتفالات الدولة باليوم الوطني تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

وتسلم صالح محمد حسن صاحب فكرة الماراثون التشريفي العالمي، رئيس اللجنة المنظمة للحدث، الشهادة العالمية من القائمين عليها في أجواء احتفالية بنادي العين للمعاقين، حيث تم اختيار مدينة العين كونها كانت نقطة انطلاق الماراثون في نسخته الثالثة، والذي مرت خلاله الرسالة باتجاه إمارة الفجيرة، ومنها إلى رأس الخيمة، ثم أم القيوين ومن بعدها عجمان ثم الشارقة وصولا إلى دبي، ومنها إلى أبوظبي بمشاركة 150 عداء وعداءة من 70 جنسية مختلفة، تبادلوا حمل الرسالة المكتوبة في الماراثون بنظام التتابع، وبشكل متواصل دون توقف ليلا أو نهارا.

وتحمل الرسالة المكتوبة هذه الكلمات: «الوالد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.. حفظك الله ورعاك.. نعاهد الله والوطن ونعاهدكم بأن نظل الأوفياء المخلصين لقيادتكم الحكيمة ونائبكم الجسور ولأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وأولياء العهود الكرام وأن نحافظ على اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة ومنجزاته، وأن نحقق رؤاكم السديدة، وأن نبادلكم الوفاء بالوفاء والشكر والعرفان بسخاء أياديكم الكريمة بما تقدمونه للوطن والمواطنين، أدامكم الله عزاً وفخراً للوطن والمواطنين والأمتين العربية والإسلامية، شعبكم المخلص الوفي، إماراتي وأفتخر».

واستمر العدو في سباق الماراثون لمدة 42 ساعة ليتوافق ذلك مع عدد سنوات عمر اتحاد الدولة، وختام احتفالات اليوم الوطني الـ 42، وهو ما منح السباق لقب الأطول على مستوى العالم، ليحصل على الشهادة العالمية التي وضعت الحدث في المكان الذي يستحقه، والذي يهدف إلى تحقيق الهدف النبيل بتأكيد ولاء ووفاء مواطني الإمارات والمقيمين على أرضها لصاحب السمو رئيس الدولة، وتوجيه رسالة شكر وعرفان وامتنان إلى سموه من خلال حمل الرسالة التي تجوب كل إمارات الدولة، والتي تم توقيعها قبل انطلاقها من أصحاب السمو أولياء العهود.

وأهدت اللجنة المنظمة للماراثون الإنجاز الكبير إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، راعي السباق التشريفي الكبير، وأعلنت عن الترتيب لمقابلة سموه لتسليمه الشهادة العالمية التي حصل عليها الماراثون، وذلك اعترافا بدور سموه في دعم الحدث، والذي تم خلال النسخة الثالثة وتقرر أن يستمر في كل عام خلال النسخ المقبلة للماراثون في ظل تقدير راعي الحدث للقيمة التي يقدمها، والهدف النبيل الذي يسعى لتحقيقه وترسيخه من خلال عمل رياضي وطني يهدف إلى تقديم الشكر لصاحب السمو رئيس الدولة والتأكيد على الولاء والوفاء للقائد.

وعبر صالح محمد حسن، رئيس اللجنة المنظمة لماراثون الوفاء للقائد عن سعادته الغامرة لتحقيق السباق هذا الإنجاز العالمي الكبير، مشيدا بدور سمو الشيخ منصور بن زايد راعي الماراثون، والذي وقف خلف النجاح الكبير للنسخة الثالثة، بالإضافة إلى دور وتعاون كل الجهات الرسمية والشعبية مع العاملين في التنظيم، والذي نتج عنه هذا الإنجاز الدولي في النسخة الثالثة للماراثون التشريفي غير التنافسي، والذي يحقق أهدافه كل عام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا