• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

إنشاء 7600 بناية خلال 36 عاماً

52 مليار درهم قيمة تمويل حكومة أبوظبي لإنشاء المباني التجارية للمواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 مارس 2014

سيد الحجار (أبوظبي)

قدمت حكومة أبوظبي نحو 52,1 مليار درهم ضمن مشروع تمويل المباني التجارية المخصصة للمواطنين، في صورة قروض ميسرة بأتعاب إدارية منخفضة، وذلك منذ بداية المشروع عام 1977 وحتى نهاية فبراير الماضي، بحسب معالي حمد الحر السويدي، رئيس دائرة المالية ـ أبوظبي.

وقال السويدي خلال مؤتمر صحفي بمقر الدائرة أمس، إنه تم بناء نحو 7600 مبنى من خلال التمويلات العقارية التي وفرها المشروع، بينما يبلغ عدد المباني قيد التشييد 143 مبنى.

وأكد السويدي أهمية قرار الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بتعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية للقانون رقم 11 لعام 2005 في شأن تمويل المباني التجارية، ليتم تحصيل أتعاب إدارية بنسبة 1% للقروض كافة أياً كانت قيمتها، والموافق عليها اعتباراً من 1 يناير 2008، في تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين، فضلا عن أهمية القرار في تنشيط الحركة العقارية بالإمارة وضخ مزيد من المشاريع.

وأوضح السويدي أن تخفيض نسبة الأتعاب الإدارية يسهم في توفير خيارات تمويل عقاري منخفضة التكلفة للمواطنين، الأمر الذي سيعزز زيادة التمويل الفعال لتدوير عجلة البناء والتشييد في إمارة أبوظبي، موضحا أن كلفة التمويل كانت تتراوح سابقا بين 1و5% بناء على قيمة القرض وطريقة السداد، فيما تقوم الحكومة بتقديم قروض ميسرة بأتعاب إدارية منخفضة جداً، لا تقارن بتكاليف التمويل العقاري بالسوق.

وذكر السويدي أنه تم استحداث «إدارة قروض المباني التجارية» بدائرة المالية لتتولى إدارة ومتابعة الأمور المتعلقة بالمباني التجارية، عقب إلغاء دائرة الخدمات الاجتماعية والمباني التجارية عام 2006، حيث قررت الإدارة التوجه لإشراك القطاع الخاص في بعض مجالات العمل الخدمية الحكومية، ليتم إسناد مهمة الإدارة والإشراف على مشروع المباني التجارية بكامله بتمويل حكومي إلى بنك أبوظبي التجاري، وذلك بدءا من عام 2007 وحتى الآن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا