• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اتجاه لإلغاء ودية أغسطس والاكتفاء بـ«كوريا الشمالية»

دراسة زيادة مكافآت المنتخب قبل انطلاق مرحلة «الحسم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يونيو 2016

دبي (الاتحاد)

مع الاقتراب من بدء معسكر الإعداد الخارجي للمنتخب الوطني الأول، والذي ينطلق يوم 10 يوليو المقبل، ويستمر حتى 10 أغسطس المقبل، في إسبانيا، تزيد وتيرة التحضيرات والاستعداد في الكواليس سواء باتحاد الكرة، أو لدى الجهازين الفني والإداري للمنتخب الوطني الأول.

وتفيد المتابعات أن الاجتماع «السري» الذي عقدته لجنة المنتخبات قبل يومين بعيداً عن أعين الإعلام برئاسة مروان بن غليطة، شهد مناقشة كل التفاصيل المتعلقة بالمعسكر الخارجي، ورؤية الجهاز الفني للمرحلة المقبلة، لا سيما بعض الأمور الضرورية التي يرى المدير الفني مهدي علي ضرورة توفيرها، سواء في مقر الإقامة أو خلال مرحلة التحضير الأولى والثانية لمواجهة كل من اليابان وأستراليا يومي 1 و6 سبتمبر المقبل، ضمن الجولة الأولى من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال موسكو، وقد وافقت اللجنة تقريباً على جميع الطلبات خلال هذا الاجتماع.

كما تشير المتابعات إلى أن أبرز ما خلصت إليه لجنة المنتخبات، هو دراسة إمكانية زيادة مكافأة الفوز بالنسبة للاعبي المنتخب الأول، وذلك أحد المطالب التي حرص عليها الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني، وقد تصل الزيادة إلى ضعف ما كان يرصده الاتحاد السابق.

كما زادت فرص الاستعانة بطائرة خاصة لنقل اللاعبين من اليابان إلى العاصمة أبوظبي، عقب مباراة الساموراي مباشرة يوم 1 سبتمبر، وذلك للإسراع في عملية الراحة والاستشفاء قبل مواجهة منتخب أستراليا يوم 6 من نفس الشهر في أبوظبي.

وكان الجهاز الفني لمنتخبنا قد أعلن عن قائمة تضم 25 لاعباً لمعسكر إسبانيا، هم: ماجد ناصر، عبدالعزيز هيكل، عبدالعزيز صنقور، وليد عباس، خميس إسماعيل، حبيب الفردان، إسماعيل الحمادي، أحمد خليل (الأهلي) خالد عيسى، إسماعيل أحمد، محمد أحمد، مهند سالم العنزي، محمد عبدالرحمن، محمد فوزي، عمر عبدالرحمن (العين) علي خصيف، فارس جمعة، سلطان الشامسي، علي مبخوت (الجزيرة) حمدان الكمالي، محمد العكبري، خالد باوزير (الوحدة) عامر عبدالرحمن (بني ياس) حسن إبراهيم (الشباب) سالم صالح (النصر). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا