• الجمعة 05 ذي القعدة 1438هـ - 28 يوليو 2017م

السعودية: قتيلان و10 جرحى بهجوم إرهابي بالقطيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 مايو 2017

الرياض (وكالات)

قالت وزارة الداخلية السعودية، أمس، إن عناصر إرهابية استهدفت مشروعاً تنموياً بحي المسورة بمحافظة القطيف، حيث تم استهداف العاملين بالمشروع من خلال إطلاق النار ما أدى إلى مقتل طفل سعودي وباكستاني وإصابة 10 آخرين.

وقالت الداخلية إن الإرهابيين اتخذوا من حي المسورة في القطيف وكراً لشن جرائمهم، مضيفةً أن قوات الأمن تعاملت مع الإرهابيين المختبئين في الحي.

وصرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بأنه «عند شروع عمال الشركة المنفذة لأحد المشاريع التنموية، بتنفيذ مهامهم تعرضوا لإطلاق نار كثيف مع استهداف الآليات المستخدمة في المشروع &rlmبعبوات ناسفة لتعطيلها من قبل عناصر إرهابية من داخل الحي، بهدف إعاقة المشروع وحماية أنشطتهم الإرهابية التي يتخذون من المنازل المهجورة والخربة بالحي منطلقاً لها وبؤرة لجرائم القتل وخطف مواطنين ورجال دين كما حدث مع فضيلة القاضي محمدالجيراني والسطو المسلح وترويج المخدرات والخمور والإتجار بالأسلحة». وأضاف «بمبادرة قوات الأمن في تعقب مصادر إطلاق النار لجأت تلك العناصر الإرهابية إلى إطلاق النار بعشوائية وبكثافة عالية على المارة وعابري السبيل ورجال الأمن المتواجدين في الموقع مما نتج عنه مقتل طفل سعودي الجنسية يبلغ من العمر عامين، ومقيم من الجنسية الباكستانية، وإصابة 10 أشخاص منهم 6 سعوديين، أحدهم بحالة حرجة، وبينهم امرأة وطفلان، و4 من المقيمين اثنان من الجنسية الباكستانية والثالث من الجنسية السودانية والرابع من الجنسية الهندية بحالة حرجة، فيما تعرض 4 من رجال الأمن لإصابات طفيفة». وجددت الداخلية الدعوة لكل المطلوبين بالمبادرة بتسليم أنفسهم وعدم التمادي في غيهم وإجرامهم.