• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بمتابعة حثيثة من سيف بن زايد

إحباط تهريب 5 ملايين قرص «كبتاجون» مخدر إلى دولة مجاورة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 31 مارس 2014

محمود خليل (دبي)

أحبط فريق أمني مشترك بوزارة الداخلية إعادة تهريب نحو 5 ملايين قرص مخدر من نوع «كبتاجون» إلى دولة عربية مجاورة في عملية أمنية كبيرة حظيت بمتابعة حثيثة من قبل الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

وقال اللواء خبير خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي، إن الفريق المشترك الذي يتبع لشرطة دبي والشارقة ورأس الخيمة والفجيرة، نفذ العملية التي أطلق عليها اسم «التعاون المشترك»، بالتنسيق مع السلطات اللبنانية، ممثلة بجهازي مكافحة المخدرات والجمارك. وأوضح خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد لهذا الغرض بمبنى القيادة العامة لشرطة دبي، أن الفريق تمكن من إلقاء القبض على أفراد العصابة المتورطين بهذه العملية وعددهم أربعة أشخاص، مشيراً الى أن السلطات الإماراتية أصدرت تعميماً بخصوص متهم خامس وهو زعيم العصابة الذي كان يدير العملية من إحدى الدول العربية، التي تم شحن كمية المخدرات المضبوطة من أراضيها. وقال إن تفاصيل العملية تعود إلى ورود معلومات إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي موثوقة المصدر تفيد أن هناك شحنة كبيرة من أقراص الكبتاجون المحظور قانوناً تداولها بدون ترخيص رسمي داخل حاوية قادمة من الجمهورية اللبنانية الى إمارة دبي، وتدير العملية عصابة محترفة في عمليات التهريب بعد تفريغ الكمية وإعادة تهريبها الى إحدى الدول الخليجية. وذكر أن عمليات المتابعة الدقيقة المتواصلة أسفرت عن رصد عناصر الشبكة الإجرامية الذين قاموا بإجراءات تخليص الشحنة ونقلها إلى منطقة العوير في دبي وإنزالها أمام أحد المستودعات ثم تفريغ حمولتها من قبل عنصرين من العصابة، وكانت حمولة الحاوية عبارة عن خزانين حديديين. وتابع بعد ذلك تم نقل أحد الخزانين إلى مزرعة في منطقة الذيد بإمارة الشارقة، وبعد حوالي أسبوع قامت العصابة بنقل الخزان من المزرعة إلى إحدى الورش الفنية بمنطقة «ثوبان» بإمارة الفجيرة تحت الرقابة الأمنية.

ساعة الصفر

وأضاف أنه وبتاريخ: 20-3 -2014 انتقل فريق العمل المشترك إلى موقع الورشة الفنية بمنطقة «ثوبان»، حيث تبين وجود أحد عناصر العصابة يراقب الوضع خارج الورشة من وقت إلى آخر، وعند تحديد ساعة الصفر، قام فريق العمل المشترك بمداهمة الورشة الفنية المستهدفة والقبض على كل من المدعو (خ.ع.أ)، بعد مقاومته لرجال الشرطة محاولا الهروب، والمدعو (ج.ع.ع)، وكلاهما من الجنسية السورية، وتم ضبط الخزان الحديدي الذي شرعت العصابة في عملية تفكيكه من خلال فك الباب الأمامي والخلفي إلا أنه مازال محكم الإغلاق، مما استدعى الاستعانة بفني لفك اللحام، وبعدها تبين وجود أنابيب حديدية تم لحمها بشكل هندسي متواز داخل الخزان، وباستخراج تلك الأنابيب وفتح أغطيتها تبين وجود كميات كبيرة من أقراص الكبتاجون بلغ عددها حوالي (2,492,191) معبأة داخل أكياس بلاستيكية ومخبأة داخل تجاويف تلك الأنابيب.

عملية الضبط

بعد ضبط عناصر العصابة والخزان الأول في إمارة الفجيرة قام فريق العمل المكلف بضبط الخزان الثاني بمنطقة العوير في دبي والقبض على باقي عناصر العصابة، وهما كلا من المدعو «خ.م . م» لبناني الجنسية والمدعو «ح .أ.أ» مصري الجنسية، وبتفكيك الخزان تبين وجود أنابيب حديدية أسطوانية الشكل مماثلة لما تم ضبطه في الخزان الأول بإمارة الفجيرة، تحتوي في تجاويفها على كمية من أقراص الكبتاجون تقدر بحوالي (2,402,819) ليصبح مجموع الأقراص المضبوطة في الخزانين (4,895,000) قرص.

جمع الاستدلالات

وقال اللواء المزينة إن المتهمين أدلوا خلال جمع الاستدلالات بإفادات تشير إلى أن الكمية المضبوطة أرسلت من دولة عربية بواسطة زعيم العصابة المدعو (م .خ .أ) ـ سوري الجنسية مقيم في لبنان إلى المتهم الأول المدعو (خ.ع. أ) بمعرفة ومساعدة باقي المتهمين وأنه كان من المفترض بعد تفريغ الكمية تلقي اتصال هاتفي من تاجر مخدرات في الدولة الخليجية المستهدفة للقيام بعملية تهريبها وتوصيلها إليه بعد التنسيق معه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض