• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أبو شقة يرأس أولى جلسات البرلمان المصري

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يناير 2016

القاهرة - علاء سالم

كشفت قائمة المعينين الـ28 التي أعلنها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن الدكتورة آمنة نصير التي كان يتوقع لها أن ترأس الجلسة الافتتاحية للبرلمان المصري، في سابقة هي الأولى من نوعها، بتاريخ الحياة البرلمانية المصرية، لكونها أكبر الأعضاء سنًا.   حيث اتضح أن المستشار بهاء أبو شقة شقة سكرتير عام حزب الوفد، أحد المعينين، أكبر منها سنا، حيث يبلغ عمره، 77 عامًا، في حين تبلغ هي 76 عامًا.   ومن جانبه، قال أبو شقة، في أول تصريح له، بعد صدور قرار الرئاسة بتعيينه بمجلس النواب، إنه يشكر الرئيس على هذه الثقة الغالية، وسوف يعمل جاهدًا لتحقيق ما يصب في مصلحة الوطن والمواطن.   وأضاف أبو شقة، في تصريحات لموقع «الاتحاد»: «نسعى جميعًا أن نكون أمام برلمان «توافقي»، تعلو فيه المصلحة العامة فوق أي مصالح شخصية أو حزبية ضيقة، وأمامنا الكثير من التشريعات والتحديات التي تواجه البلاد، فلا بدّ من اصطفاف الجميع لمواجهة المخاطر التي تهدد مصر داخليًا وخارجيًا، كما يجب أن نضع نصب أعيينا المصلحة العليا للبلاد وإثراء التجربة الديمقراطية الوليدة التي غابت عن مصر طويلا في العهود السابقة».   وحول إمكانية ترشحه لرئاسة مجلس النواب بعد اعتذار المستشار عدلى منصور، بوصفه شخصية قانونية بارزة تتوافر فيها المقومات الضرورية لقيادة البرلمان المصري، أكد أبو شقة: «لن أترشح لأي منصب تحت قبة البرلمان، وستكون مهمتي الأولى خدمة الوطن من خلال الدور الرقابي والتشريعي، لكون منصب رئيس البرلمان يجب أن يكون محصورًا بين الأعضاء المنتخبين وليس المعينين».   وأضاف أبو شقة أنه رفض خلال الفترات الماضية، الكثير من المناصب المهمة، مؤكدًا أنه سيسعى جاهدًا مع زملائه للنهوض بمصر، وأكمل: «نحتاج لثورة تشريعات حقيقية في مختلف المجالات».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا