• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الحكومة تتعهد بعدم السماح للانقلابيين بالاستمرار في العبث بالمال العام

بن دغر: لا سلام إلا بانسحاب الميليشيات من المدن وتسليم السلاح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يونيو 2016

عدن (وكالات)

أكد رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر أن الحكومة ستعمل على توفير الخدمات الأساسية، بما هو متاح لديها من إمكانيات، وخاصة في مجال الكهرباء والمشتقات النفطية والصحية في محافظة لحج.

وأشار بن دغر خلال لقائه مع أعضاء المكتب التنفيذي لمحافظة لحج أمس الأول، أن المليشيا الانقلابية، ومنذ انقلابها على السلطة الشرعية ما زالت تسيطر على البنك المركزي اليمني وتهدر المال العام تحت ما يسمى بالمجهود الحربي، وتعبث بمقدرات الشعب اليمني، مؤكداً أن الحكومة لن تسمح باستمرار مثل تلك الانتهاكات.

وأشاد بن دغر بالانتصارات التي حققتها المقاومة الشعبية والجيش في دحر وهزيمة تنظيم القاعدة والدفاع عن الوطن، وفي مواجهة خروقات المليشيات الانقلابية، مؤكداً أن الحكومة مع السلام الدائم والعادل والشامل الذي لن يتحقق إلا بانسحاب المليشيا الانقلابية من المدن وتسليم السلاح وعودة السلطة الشرعية ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي والحكومة إلى العاصمة صنعاء، وإطلاق سراح المعتقلين وعلى رأسهم وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي.

وعبر رئيس الوزراء عن شكره لدول التحالف العربي على وقوفهم الدائم والمساند للسلطة الشرعية في اليمن في مواجهة وإنهاء عملية الانقلاب.

من جهته، رحب محافظ لحج بعودة الحكومة إلى العاصمة المؤقتة عدن ومباشرة عملها، مستعرضاً الأوضاع التي تعيشها المحافظة، خاصة في ظل انعدام شبه تام للخدمات الأساسية المتمثلة بالكهرباء والمشتقات النفطية ونقص في المستلزمات الطبية والأدوية والمياه.

وأشار المحافظ إلى حجم الأضرار التي تعرضت لها المحافظة جراء انقلاب ميليشيات الحوثي وصالح على السلطة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا