• الأربعاء 03 ذي القعدة 1438هـ - 26 يوليو 2017م

المبادرة التشغيلية الأكبر على مستوى الجمهورية

«محمد بن راشد الخيرية» تستأنف مشروعاتها في صعيد مصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 مايو 2017

أحمد شعبان (القاهرة)

استأنفت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية المرحلة الثانية من قوافل المشروعات التشغيلية بمحافظة قنا في صعيد مصر، حيث تم توزيع العديد من الأبقار والماعز، بالإضافة إلى بعض المشروعات الصغيرة كأكشاك البقالة، ومحلات الملابس على الأسر الفقيرة والمحتاجة، في مبادرة هي الأكبر على مستوى جمهورية مصر العربية.

وتضمنت المرحلة الأولى من القوافل العديد من محافظات الصعيد، منها أسوان وأسيوط وسوهاج، حيث قامت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، بتوزيع عشرات المشاريع على الأسر الفقيرة ما بين مراكب للصيد، ومحلات البقالة، ومحلات بيع الملابس والأدوات المنزلية، وتوزيع الأبقار والماشية في المناطق الريفية، بالإضافة إلى توزيع سلالات من الحمام، وتسليم بعض الشباب «تروسيكل» كبداية لنشاطهم التجاري.

وبالإضافة لتسليم كل أسرة مشروعها، وضعت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية آلية لمتابعة تلك المشاريع للتأكد من جدوى الاستفادة منها. وعلى سبيل المثال، تم تزويد مشاريع الماشية بكمية من العلف أسبوعياً لعدة شهور، بالإضافة إلى زيارة بيطرية كل أسبوعين ولمدة ستة أشهر، كما تم تشجيع بعض المتميزين الراغبين في عمل مشاريع صغيرة كتصنيع المنظفات، وتشجيع بعض الحرف حتى لا تندثر. وتتم متابعة تلك المشاريع بشكل دوري لتطوير هذه المشاريع حتى تكتفي الأسر وتعتمد على نفسها.

وتمثل مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية الداعم الرئيس لكثير من المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر في صعيد مصر، بالإضافة إلى توزيع السلال الغذائية على المستحقين في شهر رمضان المعظم، ومشروع توزيع اللحوم قبيل عيد الأضحى المبارك، وحملات التدفئة التي تستهدف المناطق الأشد فقراً بتوزيع الآلاف من البطاطين والملابس الشتوية على الفقراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا