• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

سكان يطالبون بشفط المياه وتنظيف شوارع المدينة

بلدية الشارقة تبذل جهوداً متواصلة لإزالة تبعات الأمطار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 مارس 2014

طالب سكان في مدينة الشارقة بتنظيف الشوارع التي تحولت إلى طين أسود ممزوج بالقاذورات جراء الأمطار الأخيرة، لافتين إلى أن المشكلة الحقيقية تكمن في الرمل الذي يغطي الشوارع والنفايات، التي حولت معظم شوارع المدينة إلى تجمعات طينية يصعب المشي عليها بحسب تعبيرهم .

وقال رائد النجا مقيم في التعاون: “الشارع الذي أسكن فيه مرصوف، ولكن الشوارع بمحاذاته رملية، لذلك تحول إلى كارثة في المطر، ولم يتم تنظيفه حتى الآن نأمل أن يطبق مشروع النظافة، فالأمر أصبح صعباً”.

وطالب يوسف عتيق مقيم في المجاز بإجبار الملاك على تنظيف محيط البنايات ورصفه بشكل لائق، حتى يتسنى للسكان التمتمع بالأمطار: “فنحن نحب المطر، ولكننا نخشى تبعياته”.

وفي منطقة الخان بالقرب من “متاجر” ما تزال بركة كبيرة من المياه الطينية تغمر المكان من الخلف ومن الأمام بحسب رواد المتاجر وسكان بناية في محاذاته، مطالبين بإزالتها لخطورتها على الصحة العامة والسلامة.

وقالت نسرين حشوة: “الوضع سيئ ونأمل من الجهات المختصة تنظيف المنطقة وشفط المياه الآسنة”.

وفي منطقة التعاون بالقرب من المصلى الوحيد في المنطقة، قام عدد من الأشخاص بردم حفرة كبيرة بواسطة الرمال بعد أن كانت مليئة بالمياه جراء الأمطار الغزيرة، وقال عبدالعزيز السليماني: “قمنا بهذا التصرف لأن المطر في المرة الماضية حال دون دخولنا إلى المصلى بسبب بحيرة الماء الطينية”. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض