• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تقرير: 100 مليار دولار استثمارات دول التعاون في مشاريع المطارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يونيو 2016

دبي (الاتحاد)

قال خبراء إن مباني المطارات الحديثة التي تتسم بالراحة ستكون أساسية في تنشيط السفر وتنمية أعداد المسافرين في دول مجلس التعاون الخليجي، التي يُقدر حجم استثماراتها في مشاريع المطارات بنحو 100 مليار دولار.

وتنشط دولة الإمارات ومملكة البحرين والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان ودولة الكويت ودولة قطر بالعمل في مشاريع لتوسعة مطارات قائمة وإنشاء أخرى جديدة، باستثمارات تقدرها شركة «ديلويت» للأبحاث بمئة مليار دولار، وذلك في ضوء توقعات الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) بنمو أعداد المسافرين في الشرق الأوسط بنسبة 4.9٪ سنوياً حتى العام 2034.

ويُعتبر مطار دبي الدولي أكثر المطارات الدولية ازدحاماً في العالم، فيما يستعد مطار آل مكتوم الدولي ليكون من أكبر مطارات العالم في القدرة الاستيعابية، التي يتوقع أن تصل إلى 160 مليون مسافر سنوياً. كما يستعد مطار أبوظبي الدولي أن يستوعب 40 مليون مسافر بحلول العام 2017 مع إضافة مبنى جديد ضمن مشروع مجمع المطار الرئيسي الجديد.

وقال محمد نوارة، المدير المسؤول عن المملكة العربية السعودية لدى «هنتر دوجلاس»، الشركة العالمية المتخصصة في استشارات المطارات ومقرها هولندا، إن الاعتبارات الجمالية في المطارات التي تشهد توسعاً بمنطقة الشرق الأوسط «حيوية لنمو أعداد المسافرين، وإثراء تجربة سفرهم، سواء أثناء الانتظار أو تناول الطعام أو التسوق».

وأضاف «جودة مستوى الصوت ضرورية لأجواء تتسم بالهدوء في المطارات، مثل خفض مستوى الصوت الصادر عن السماعات، واستخدام أسقف مثقبة للحد من الضوضاء الناجمة عن تحدّث المسافرين أو وقع أقدامهم على الأرض».

وقدّمت «هنتر دوجلاس» استشاراتها إلى كثير من المطارات الرائدة في العالم، مثل مطارات بروكسل في بلجيكا، ودوسلدورف وفرانكفورت في ألمانيا، و«جدانسك ليخ فاليسا» ووارسو في بولندا، وماديرا في إسبانيا، والمبنى رقم 1 في مطار مانشستر في بريطانيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا