• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تحديد هويات 13 أجنبياً من 20 قتلوا في تونس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مارس 2015

عواصم (وكالات)

أعلن وزير الصحة التونسي سعيد العايدي أن عشرين أجنبياً قتلوا في الهجوم على متحف باردو في العاصمة تونس تم تحديد هويات 13 منهم، بما فيهم ثلاث يابانيات وفرنسيان،

بينما يتم التعرف على هويات سبعة منهم». وأكدت وزارة الصحة مقتل ثلاث يابانيات واسبانيين (رجل وامرأة) وكولومبي واسترالي وبريطانية وبلجيكية وفرنسيين وبولندي وايطالي. واضاف العايدي ان شرطيا تونسيا قتل ايضا مما يرفع الحصيلة الاجمالية الى 21 قتيلا.

وكانت السلطات التونسية اعلنت يوم الهجوم الاربعاء ان تونسيا ثانيا قتل الا ان وزارة الصحة لم تشر اليه أمس. وصرح الطبيب منصف حمدون مسؤول قسم الطب الشرعي في مستشفى شارل نيكول ان «الضحايا قتلوا برصاص عشوائي».

وافادت مصادر من الحماية المدنية العثور على سائحين اسبانيين سالمين صباح أمس بعد ان كانا مختبئين في متحف باردو طوال الليل.

وقال احد ممثلي الحماية المدنية لوكالة فرانس برس امام المتحف إن عاملا في المتحف يدعى لسعد بوعلي «خبأ السائحين الإسبانيين في احد المكاتب»، موضحا ان الاشخاص الثلاثة نقلوا الى احد المستشفيات لإخضاعهم لفحوص روتينية.

وقال رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي أمس إن الحكومة لديها معلومات عن مقتل ثلاثة يابانيين وإصابة ثلاثة في الهجوم. وأضاف أبي أن اليابان تدين الإرهاب بشدة ولن تصفح عنه مطلقاً. وتابع «نبذل ما في وسعنا لمعرفة أماكن حضور المواطنين اليابانيين في تونس قائلاً:

في الوقت الراهن لدينا معلومات عن أن ثلاثة مواطنين على الأقل قتلوا وثلاثة اصيبوا». وأضاف «خالص التعازي لمن فقدوا أفراداً من أسرهم في هذه الواقعة. وأيا كان السبب نحن لا نصفح عن الأعمال الإرهابية وندينها بشدة.

ونعتزم العمل مع المجتمع الدولي على تعزيز تعاوننا في مجال مكافحة الإرهاب».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا