• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

ألمانيا.. البطل يكتفي بـ «نقطة» في لقاء «الستة»

دورتموند يستعيد «الوصافة» بـ «شق الأنفس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 30 مارس 2014

استعاد بوروسيا دورتموند المركز الثاني بفوزه على مضيفه شتوتجارت 3-2، واكتفى بايرن ميونيخ المتوج بطلاً بالتعادل مع ضيفه هوفنهايم 3-3 أمس المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم، ورفع بوروسيا دورتموند رصيده إلى 55 نقطة وتقدم بفارق نقطة على شالكه الذي تغلب هرتا برلين 2- صفر أمس الأول في الافتتاح.

في المباراة الأولى، على ملعب جوتليب دايملر شتاديون وأمام 59500 متفرج، قاد ماركو ريوس فريقه إلى فوز صعب ومهم جداً بعدما تخلف بهدفين نظيفين وسريعين، وعمق بالتالي جراح شتوتجارت المتعثر هذا الموسم، وفاجأ شتوتجارت ضيفه وصيف بطل ألمانيا وأوروبا، بهدف مبكر سجله كريستيان جينتر الذي قام بمجهود فردي داخل المنطقة أنهاه في شباك رومان فايدنفيلر (9).

وزاد النمسوي مارتن هارنيك من صعوبة مهمة الضيوف بتسجيله الهدف الثاني بعدما تلقى كرة موزونة من الغيني إبراهيما تروريه تابعها بيمناه في الشباك (19)، وضغط بوروسيا دورتموند بهدف تعديل النتيجة ونجح ماركو ريوس في تقليص الفارق أثر كرة بينية من يوناش هوفمان (30)، وأدرك الفريق الزائر التعادل بواسطة ريوس نفسه ومن ركلة جزاء تسبب بها جورج نايدرماير بارتكابه خطأ في المنطقة المحظورة ضد البولندي روبرت ليفاندوفسكي (68)، وأعاد ريوس الروح لوصيف البطل عندما أكمل الثلاثية بقذيفة من خارج المنطقة استقرت في أسفل الزاوية اليسرى (82).

وفي المباراة الثانية، على ملعب اليانز أرينا وأمام 71 ألف متفرج، اكتفى الفريق البافاري بنقطة واحدة بعد أن دفع مدربه الإسباني جوزيب جوارديولا بتشكيلة نصفها من الاحتياطيين لانعدام الأهمية، بعد أن احتفظ باللقب من المرحلة السابقة، حيث باتت الأنظار مسلطة على المركزين الثاني والثالث المؤهلين مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا، وبنسبة أقل المركز الرابع المؤهل إلى الأدوار التمهيدية للمسابقة الأوروبية، فيما يلعب الخامس والسادس في الدوري الأوروبي (يوروبا ليج). وكان هدف السبق من نصيب هوفنهايم عبر الفرنسي أنطوني موديست الذي سجل من زاوية ضيقة (23) قبل أن يرد الفريق البافاري عن طريق البيروفي العملاق كلاوديو بيتزارو الذي تابع برأسه عرضية من السويسري شيردان شاكيري (31)، ورد بيتزارو الدين لشاكيري فأضاف الهدف الثاني لأصحاب (34)، ثم سجل البيروفي الهدف الثاني الشخصي والثالث للفريق البافاري بعد أن قاد الفرنسي فرانك ريبيري هجمة معاكسة ومرر له الكرة (40)، ولم ييأس هوفنهايم أو يفقد الأمل بالعودة إلى الأجواء مع تقليص الفارق عبر البوسني سياد صالحوفيتش الذي نفذ بتركيز ركلة حرة مباشرة (44).

وفي الشوط الثاني، استفاد هوفنهايم من تهاون أصحاب الأرض فتحكم بالمجريات واستطاع إحراج البطل، بعد أن سجل الهدف الثالث مدركاً التعادل عن طريق البرازيلي روبرتو فيرمينو بمساندة من كاي هيردلينج (75). (برلين - أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا