• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تأكدت أضرارها على الإنسان

الميتة.. الدم.. الخنزير.. ثلاثة محرمات خطيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يونيو 2016

أحمد مراد (القاهرة)

أكد القرآن تحريم الميتة والدم ولحم الخنزير، قال تعالى: (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ...)، «سورة المائدة: الآية 3»، وقال: (قُلْ لَا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلَّا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ...)، «سورة الأنعام: الآية 145»، وقال جل شأنه: (إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ...)، «سورة البقرة: الآية 173».

وجاء العلم الحديث ليثبت صحة ما قرره القرآن في شأن هذه المحرمات الثلاثة، مؤكداً أن لها أضراراً عظيمة، ففيما يتعلق بلحم الميتة أكدت الأبحاث العلمية أن عدم إسالة دمها يساعد على نمو البكتريا، والميتة نفسها قد تكون حاملة أمراضاً أو مسمومة. أما الدم فهو سريع في امتصاص ميكروبات الأمراض، وإذا ما تعرض للهواء تتجمع فيه البكتريا.

أما لحم الخنزير، فيحمل دودة «تيناسوليوم» التي تكتمل دورة حياتها في جسم الإنسان، وقد تستقر في مخه فتصيبه بالجنون أو العمى، وقد تعرضه لاحتمال الانسداد المعوي من جراء فعل الديدان على جدران القناة الهضمية، وقد لاحظ عالم غربي يدعى «هانس هايترش» أن الذين يأكلون شحم الخنزير من منطقة ما من جسمه، فإنها تترسب في المنطقة ذاتها عند الآكل، ووجد أن النساء اللواتي يأكلن فخذ لحم الخنزير يشاهد لديهن تشوه واضح في الرجلين.

ولعل هذا كله يؤكد ما ذهب إليه العالم «كرول» من أن الحظر المفروض على المسلمين بعدم ملامسة الخنازير ليس بحاجة إلى تبرير، أما تشاندر وريد، فيقولان في كتابهما عن علم الطفيليات: أما في البلاد الإسلامية، حيث يعد أكل لحم الخنزير خطيئة دينية كبيرة فليس لطفيليات الخنزير أدنى فرص للبقاء، وهو دليل فاضح على فساد الأخلاق حين حدوثه، وعندما يتكلم نلسون عن داء الشعريات الحلزونية في دول أوروبا وأميركا فهو يتعجب قائلاً: أما العلة في إدماننا نحن أهل العالم الغربي على أكل لحم الخنزير، فإنه لغز محير، خاصة وأننا نذكر على الدوام بمخاطر ذلك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا