• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

سجن حاكم جاكرتا اختبار للوحدة الإندونيسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 مايو 2017

جاكرتا (د ب أ)

بلغت الصرخات الجماعية من قبل المسلمين المحافظين ضد مقاضاة حاكم جاكرتا المسيحي مداها عند إيداعه في السجن، والذي أصاب الأقليات في إندونيسيا بصدمة كبيرة.

وأصدرت محكمة في العاصمة الإندونيسية الثلاثاء الماضي، حكماً بالسجن سنتين بحق حاكم جاكرتا المنتهية ولايته «باسوكي تجاهاجا بورناما»، لإدانته بالتجديف على خلفية تعليقات أدلى بها حول القرآن.

وقد أثار الحكم المخاوف بشأن التعصب الديني في الدولة ذات الأغلبية المسلمة.

وتم إيداع «بورناما»، وهو أول حاكم مسيحي عرقي لجاكرتا، في السجن، رغم تأكيده أنه سيرفع دعوى استئناف.

وقال «أرنولد بريادي بولانج»، وهو مسؤول مسيحي محلي:«إن أحلامنا كأعضاء في الأقلية قد ماتت إلى جانب العدالة». وردد كثيرون هذه المشاعر الكئيبة، عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ... المزيد