• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

في إطار حملة أمنية في سيناء

الجيش المصري يقتل 4 إرهابيين والقبائل تردي 10 «دواعش»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 مايو 2017

القاهرة (وكالات)

أعلن الجيش المصري أمس، مقتل 4 إرهابيين وتدمير عربة نقل وضبط أخرى محملة بالمواد المخدرة، وسط سيناء. وقال المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية: إن قوات إنفاذ القانون في الجيش الثالث الميداني واصلت توجيه ضرباتها القاصمة للبؤر الإرهابية والإجرامية في وسط سيناء، استمراراً لجهود القوات المسلحة في مداهمة وتمشيط مناطق مكافحة النشاط الإرهابي وملاحقة العناصر التكفيرية والإجرامية».

وأوضح، في بيان، أن أعمال المداهمات أسفرت عن تدمير أحد الأوكار الإرهابية في وسط سيناء بالتعاون مع القوات الجوية، مما أسفر من مقتل 4 أفراد إرهابيين تكفيريين شديدي الخطورة وتدمير عربة ربع نقل ودراجة نارية خاصة بالعناصر التكفيرية، فضلاً عن ضبط عربة ربع نقل محملة بطن من المواد المخدرة المعدة للتوزيع. كما تم حرق وتدمير 32 مزرعة لنبات البانجو المخدر، ومخزنين اثنين للمواد المخدرة المعدة للتوزيع».

وتمكنت عناصر التأمين غرب نفق الشهيد أحمد حمدي من ضبط عربتين محملتين بمواد خطرة يحتمل استخدامها في تصنيع العبوات الناسفة وجاري التحقيق مع أفرادها بوساطة الجهات المعنية. وأضاف المصدر أن قوات إنفاذ القانون في الجيش الثالث الميداني تواصل تنفيذ عملياتها النوعية وإحكام السيطرة على الطرق والمعابر للقضاء على العناصر التكفيرية والإجرامية وقطع طرق الإمداد عنهم في وسط سيناء.

إلى ذلك، سقط 10 قتلى في صفوف الإرهابيين وقتيلان من أبناء قبائل سيناء في اشتباكات عنيفة مع عناصر داعش الإرهابي جرت فجر أمس الخميس. وقال مسؤول قبلي إن أبناء القبائل عازمون على تصفية الدواعش مهما كلفهم الأمر، مؤكداً أن المعركة مستمرة بتنسيق كامل مع الجيش.

من جانبه، قال عيسى الخراطيم، شيخ مشايخ قبائل سيناء، إن القبائل لن تتوانى عن مواجهة هذا التنظيم الإرهابي وتطهير أراضي وربوع سيناء منه، مؤكداً أن الانتهاء من تصفية الدواعش وطرد ما تبقى من فلولهم سيتم قبل نهاية العام الحالي 2017. ... المزيد