• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تخريج أكبر دفعة تضم 78 طبيباً وطبيبة

«الأولى علمي» تباشر إجراءات قبولها في كلية الطب بجامعة الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يونيو 2016

محسن البوشي (العين)

بلغ إجمالي عدد الطلبة الذين خضعوا لاختبارات ومقابلات القبول المبكرة التي أجرتها كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات نحو 300 طالبة وطالبة، ومن المقرر إعلان نتيجة القبول يوم 3 يوليو المقبل. وخرجت الكلية بنهاية العام الأكاديمي الحالي أكبر دفعة في تاريخها تضم 78 طبيباً وطبيبة سيباشرون سنة الامتياز في أغسطس المقبل، من بينهم 25 طبيبا و53 طبيبة.

وباشرت الطالبة هاجر احمد القطيفان (سورية) الحاصلة على المركز الأول بالقسم العلمي في نتائج امتحانات الثانوية العامة صباح أمس، إجراءات التسجيل بالكلية تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بقبولها استثنائياً في الكلية التي يقتصر القبول فيها على المواطنين، تثميناً لتفوقها وتلبية لطموحها العلمي، ومراعاة لظروفها الاجتماعية. وكان الدكتور سليمان الحمادي وكيل الكلية، والدكتور محمد الحوقاني مساعد العميد لشؤون التعليم الطبي في استقبال الطالبة ترافقها والدتها بمقر الكلية، حيث تم الترحيب بهما، وتقديم التهنئة للطالبة على تفوقها وتميزها.

وأشار الحمادي خلال اللقاء، إلى أن الدفعة التي ستلتحق بها الطالبة الأولى علمي هي الدفعة الثلاثون في تاريخ كلية الطب بجامعة الإمارات التي صنفت مؤخرا كأفضل كلية طب على مستوى كليات الطب بمؤسسات التعليم العالي بدولة الإمارات، وفقاً لتصنيف (كيو اس).

وأضاف الحمادي أن توجيهات صاحب السمو ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بقبول الطالبة هاجر القطيفان الأولى علمي بالكلية استثنائياً تعتبر المبادرة الكريمة الثانية لسموه، والتي يتم بموجبها قبول ثاني طالب استثنائياً في تاريخ الكلية، حيث كان سموه وجه بقبول أحد الطلبة المقيمين من الجنسية المصرية عام 2003 كان ضمن العشرة الأوائل في امتحانات الثانوية العامة وقتها استثنائياً لاعتبارات إنسانية.

واستكمل الطالب، ويدعى نور الدين متطلبات التخرج من الكلية عام 2010 وتدرب بقسم طب الأطفال بمستشفى خليفة بأبوظبي، وحصل مؤخرا على الزمالة العربية في ذات التخصص.

وأشاد الحمادي بتلك اللفتة الإنسانية الكريمة من صاحب السمو ولي عهد أبوظبي الذي عبر خلال لقائه بأبنائه الطلبة الأوائل أمس الأول عن شكره وعرفانه لأحد المعلمين الذين تعلم على أيديهم، ما يدلل على ما يتحلى به سموه من قيم نبيلة ووفاء كبير، وهو ما تجلى من خلال استقبال سموه في اليوم السابق للأطباء بمناسبة شهر رمضان الفضيل.

وتطرق وكيل الكلية خلال اللقاء الى سير المقابلات المبكرة التي أجرتها الكلية اعتبارا من 26 مارس الماضي، واستمرت حتى بداية يونيو الجاري لطلبة الثاني عشر الراغبين في الالتحاق بالكلية، حيث بلغ اجمالي عدد الطلبة المتقدمين للالتحاق بالكلية ممن تنطبق عليهم الشروط المعلنة، والذين اجتازوا الامتحان النظري والمقابلات الشخصية نحو 300 طالب وطالبة ممن تقدموا للقبول بالكلية كرغبة أولى، لافتاً إلى أن الكلية ستعلن نتائج القبول لهذه الدفعة في يوم 3 يوليو المقبل.

وأفاد الحمادي بأن الكلية قررت إجراء الامتحانات والمقابلات الخاصة بالقبول لدفعة أخرى استثنائياً من الطلبة الحاصلين على الثانوية العامة بنسبة لا تقل عن 85% والذين تقدموا للالتحاق بالكلية في الأيام الأخيرة يوم 11 يوليو المقبل، وعقب إجازة عيد الفطر المبارك لمواجهة الزيادة الكبيرة اللافتة في الإقبال على الالتحاق بالكلية على أن تعلن نتائج القبول بعد ذلك بـ 3 أيام.

وقدم الدكتور الحوقاني شرحاً مفصلاً عن الكلية وطبيعة ومدة الدراسة بها وقوانينها وبرامجها والخدمات الطلابية التي توفرها للطلبة المنتسبين، مشيرا الى أن الكلية تحرص دوما على تطوير آليات التدريس، بما يتواكب مع أحدث المعايير العالمية بما في ذلك طريقة التعليم بوساطة المجموعات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض