• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

خطة أمنية لحماية منشأة «بلحاف» الغازية في شبوة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يونيو 2016

عدن (الاتحاد)

أعلنت أجهزة الأمن والمقاومة الشعبية في مديرية رضوم بمحافظة شبوة، جنوب شرق اليمن، عن بدء المرحلة الثانية من الخطة أمنية الشاملة لتأمين ميناء بلحاف لتصدير الغاز الطبيعي المسال من أي هجمات إرهابية. وقال مصدر أمني لـ «الاتحاد» إن الأسبوع المقبل سيتم البدء بتنفيذ الخطة وسيتم استحداث قطاعين أمنيين للقيام بمهام تأمين المنطقة والشريط الساحلي من أي هجمات أو اعتداءات، مضيفاً: إن إجراءات تأمين منشأة بلحاف الإستراتيجية متواصل على الرغم من المعوقات التي تواجه القوات الأمنية والمقاومة.

وعقدت قيادات محلية وأخرى بالمقاومة الشعبية لقاء في منطقة بئر علي بحضور هادي سعيد الخرماء أمين عام المجلس المحلي في مديرية رضوم، وخالد علي العظمي قائد المقاومة الشعبية رئيس لجنة حماية بلحاف وتم التأكيد على رفع مستوى اليقظة الأمنية على طول الشريط الساحلي بمديرية رضوم وتكثيف الدوريات الثابتة والمتحركة بما يضمن نجاح الخطة الأمنية.

ويعد مشروع الغاز المسال أضخم مشروع صناعي ورأس مال استثماري في تاريخ اليمن، بلغت تكلفته 4 مليارات دولار، وتبلغ طاقته الإنتاجية 6 ملايين و900 ألف طن من الغاز الطبيعي في السنة الواحدة، ويدير المشروع تحالف من شركات عالمية بقيادة شركة توتال الفرنسية.

ويبلغ إجمالي الطاقة الإنتاجية للمشروع 6.7 مليون طن متري سنويا، وساهمت عائدات صادرات الغاز بحوالي 6.9% و5.1% من إجمالي إيرادات الموازنة العامة عامي 2014 و2015 على التوالي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا