• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

وضع قدماً في نهائي كأس الرابطة الإنجليزية بـ «ويمبلي»

«سيتي» يحقق المراد بـ «الستة» على وستهام في ستاد «الاتحاد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 يناير 2014

محمد حامد (دبي) - استمر مان سيتي في معاقبة ضيوفه بمعقله باستاد الاتحاد في مشهد بات مكرراً في مختلف البطولات، فقد حقق فوزاً ساحقاً على وستهام بسداسية بيضاء في ذهاب قبل نهائي كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين، كان نصيب ألفارو نيجريدو الذي تلقبه الصحف البريطانية والإسبانية بـ «الوحش» 3 أهداف «هاتريك» هو الثاني له خلال الموسم الجاري.

وبدوره إنتفض إدين دجيكو وسجل ثنائية منحته صدارة الهدافين لبطولة كأس رابطة المحترفين «الكابيتال ون» برصيد 6 أهداف، وترك يايا توريه بصمته على المباراة بهدف لا يتكرر كثيراً في ملاعب كرة القدم، فقد تستلم الكرة قبل أمتار من منتصف الملعب، ليشق طريقه وصولاً إلى مرمى المنافس مسجلاً هدفاً رائعاً.

الفوز الذي حققه «السيتزن» على وستهام هو الـ 14 له في 15 مباراة خاضها على ملعبه وبين جماهيره طوال الموسم الجاري، في مختلف البطولات، ولم يتعرض الفريق إلا لخسارة واحدة باستاد الاتحاد على يد العملاق البافاري بايرن ميونيخ في مرحلة المجموعات بدوري الأبطال، قبل أن ينتفض ويرد له الدين ويسقطه في أليانز أرينا ليثأر لهزيمته باستاد الاتحاد، ووصل رصيد سيتي التهديفي بين جماهيره في المباريات الـ 15 التي لعبها حتى الآن إلى 59 هدفاً، بما يعادل 4 أهداف في كل مباراة، وهو المعدل التهديفي الأفضل في ملاعب القارة العجوز.

واستفاد سيتي من الفوز العريض على وست هام بالاقتراب من الوصول إلى النهائي، كما منح نجوم الفريق جهازهم الفني فرصة مثالية للاستعانة بتشكيل مختلف وإراحة بعض العناصر في مباراة العودة، التي تقام بتاريخ 21 يناير الجاري بابتون بارك معقل وست هام، مما يمهد الطريق للفريق للاستعداد جيداً للإستحقاقات القادمة في بطولة الدوري.

من ناحيته، كان إدين دجيكو بطلاً لأحد أكثر المواقف طرافة في ملاعب كرة القدم في الآونة الأخيرة، فقد خرج عقب المباراة ليقول: «ليس من السهل أن تفوز على فريق قوي مثل وست هام بالخمسة» في حين فاز سيتي بالستة، وهو ما جعله يعلق بعد أن أدرك الخطأ في احتساب عدد الأهداف، قائلاً: «هل حقاً انتصرنا بالستة؟»، يأتي ذلك على الرغم من مشاركته في التشكيلة الأساسية لفريقه وتسجيله ثنائية، وتصدره قائمة هدافي البطولة.

وعلق مانويل بيليجريني على الموقف الطريف الذي صدر عن دجيكو، وعلى المباراة فقال مبتسماً: «لا أعلم لماذا وكيف أخطأ في إحتساب عدد الأهداف التي فزنا بها، على أي حال مثل هذه المواقف تحدث في عالم كرة القدم، لا يهم إن كنا فزنا بالخمسة أم بالستة، المهم بالنسبة لنا جميعاً أننا قدمنا مباراة كبيرة على المستويين الدفاعي والهجومي، السداسية ليست مصدر سعادتي، بل الجانب الدفاعي كان لافتاً، حيث لم نسمح للمنافس بالوصول إلى مرمانا أو صناعة فرص تسجيل حقيقية واحدة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا