• الأربعاء 27 شعبان 1438هـ - 24 مايو 2017م
  03:30    المحكمة العليا في إسبانيا تؤيد الحكم بسجن ليونيل ميسي نجم برشلونة 21 شهرا بعد استئناف    

«المالية» تنظم ورشة عمل

الإمارات تؤكد التزامها تعزيز الشفافية الضريبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 مايو 2017

دبي (الاتحاد)

أكد خالد علي البستاني، وكيل الوزارة المساعد لشؤون العلاقات المالية الدولية التزام وزارة المالية المعايير الدولية والمبادرة التي أطلقتها مجموعة الـ 20 ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية حول تآكل الأوعية الضريبية وترحيل الأرباح المعروف بـ BEPS كخطوة محورية لتعزيز الشفافية الضريبية ونظم الإبلاغ وتبادل المعلومات للأغراض الضريبية بين الدول وعلى أساس كل بلد على حدة.

جاء ذلك، خلال ورشة عمل نظمتها وزارة المالية مؤخراً، وبالتعاون مع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية حول الاتفاقيات الضريبية وتآكل الأوعية الضريبية وتحويل الأرباح المعروف بـ BEPS في مقر الوزارة في بدبي.

وترأس البستاني الورشة التي حضرها ماجد عمران مدير إدارة العلاقات المالية الدولية، وعدد من المسؤولين في الوزارة، وشارك فيها عدد من ممثلي الجهات الاتحادية والمحلية في الدولة، وأبرز الجهات المستثمرة في الخارج والدولة.

وأكد خالد علي البستاني، أهمية التزام الاتفاقيات الضريبية كواحد من أبرز المتطلبات الدولية الرامية إلى تعزيز شفافية القاعدة الضريبية، والحد من التهرب الضريبي حول العالم، والذي أصبح أولوية خاصة بعد تداعيات الأزمة المالية العالمية.

وأضاف: «إن قضية تآكل الوعاء الضريبي وتحويل الأرباح هي قضية ذات اهتمام عالمي تتطلب تعاوناً دولياً للحد من تهرب الشركات المتعددة الجنسيات من التزاماتها الضريبية، في ظل التباين في الأنظمة والسياسات بين الدول. وتواصل دولة الإمارات التزامها تطبيق الأنظمة والسياسات الدولية ذات العلاقة لتحقيق مبدأ العدالة الضريبية، ودعم استدامة الإيرادات الضريبية لتعزيز الموقف المالي الحكومي، مع تمكين القطاع الخاص من إدارة استثماراته وتنميتها».

وشدد على التزام الدولة الأنظمة والإجراءات الضريبية الدولية للحد من خطورة تآكل الأوعية الضريبية وترحيل الأرباح وتأثيرها السلبي على الإيرادات الحكومية والعدالة الضريبية، حيث وقعت الدولة على اتفاقية المساعدة المتبادلة في المسائل الضريبية (MAC)، وانضمت إلى الاتفاقية الإدارية المتعددة الأطراف لتبادل المعلومات بشكل تلقائي بين الدول الأعضاء (MCAA)، لتفعيل منظومة تبادل المعلومات الضريبية، وفق معيار الإفصاح المشترك CRS، وتطبيق التبادل التلقائي للمعلومات الضريبية بحلول العام 2018، كما وقعت الدولة على 104 اتفاقيات ثنائية لتجنب الازدواج الضريبي، و8 اتفاقيات لتبادل المعلومات الضريبية، فضلاً عن توقيع اتفاقية للتعاون مع الولايات المتحدة الأميركية في تطبيق قانون الامتثال الضريبي على الحسابات الأجنبية «فاتكا»، والتي تشمل موادها التعاون الثنائي في مجال تبادل المعلومات الضريبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا