• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الدولار يهبط أمام اليورو والفرنك السويسري

«المركزي» الأميركي يبقي على سعر الفائدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 مارس 2015

واشنطن ونيويورك (د ب أ ، رويترز)

قرر مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي، برئاسة جانيت يلين، مساء الأربعاء، الإبقاء على سعر الفائدة عند مستواه القريب من صفر في المئة دون تغيير، مضيفاً أنه من غير المحتمل زيادة سعر الفائدة في الاجتماع المقبل للمجلس يوم 29 أبريل المقبل، لكنه لم يقل شيئاً عن اعتزامه اتخاذ أي قرارات في الاجتماع التالي في يونيو المقبل.

في الوقت نفسه، أسقط المجلس، في بيانه الصادر بعد اجتماع لجنة السوق المفتوحة المعنية بتحديد السياسة النقدية الأمريكية الثاني منذ بداية العام، تعبير «الصبر في بداية تطبيع» السياسة النقدية ورفع سعر الفائدة عن مستواه الحالي القريب من صفر في المئة والقائم منذ ديسمبر 2008. وذكر المجلس في البيان إنه يتوقع أنه «سيكون من المناسب زيادة النطاق المستهدف لسعر الفائدة على الأموال الاتحادية، عندما نرى المزيد من التحسن في سوق العمل ووصول الثقة في إمكانية ارتفاع معدل التضخم إلى 2% إلى مستوى مقبول على المدى المتوسط. هذا التغيير في التلميحات المسبقة لن يشير إلى أن اللجنة (الخاصة بالسياسة النقدية) قررت تحديد موعد الزيادة الأولية للنطاق المستهدف بشأن سعر الفائدة».

وفي ظل الانخفاض الشديد لمعدل التضخم في الولايات المتحدة يقول البنك المركزي الأوروبي منذ ديسمبر الماضي أن أمامه فرصة لمزيد «من التريث» قبل تطبيع أسعار الفائدة.

يذكر أن مجلس الاحتياط الاتحادي سيجتمع يومي 28 و29 أبريل المقبل، ثم في 16 و17 يونيو المقبل. وكان معدل البطالة في الولايات المتحدة قد انخفض خلال الشهر الماضي إلى 5٫5%، وهو أدنى مستوى له منذ مايو 2008.

في الوقت نفسه، فإن انخفاض أسعار الطاقة وارتفاع قيمة الدولار أمام العملات الأخرى أدى إلى تخفيف الضغوط التضخمية وتقليل الحاجة إلى تشديد السياسة النقدية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا