• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م

الأغذية الخالية من الغلوتين تهددك بالسمنة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 مايو 2017

الاتحاد نت

لا تركن كثيراً إلى الأطعمة الخالية من الغلوتين لتحل محل وجباتك العادية، فتلك الأطعمة ربما تزيد من خطر إصابتك بالبدانة، ذاك تحذيرٌ أطلقه باحثون من إسبانيا بعدما أجروا دراسةً كشفت أن مثل هذه المواد الغذائية قد تحتوي على دهونٍ أكثر من تلك الموجودة في المأكولات التي يُفترض أنها تشكل بديلاً لها.

ويشيع تناول الأطعمة الخالية من الغلوتين بين من يعانون مما يُعرف ب«الداء البطني»، وهو مرضٌ يصيب الأمعاء الدقيقة لدى البعض لأسباب جينية. كما تحظى تلك المأكولات بشعبيةٍ حتى بين غير المصابين بهذا المرض.

ولكن الدراسة، التي شملت 655 من الأطعمة التقليدية و654 من بدائلها الخالية من الغلوتين، كشفت أن تلك البدائل غنية بالطاقة أكثر من نظيرتها التقليدية.

ووجد العلماء أن رغيف الخبز الخالي من الغلوتين يحتوي في المتوسط على ضعف الدهون الموجودة في نظيره التقليدي. أما البسكويت الخالي من الغلوتين، فهو أقل في البروتينات ولكنه أعلى في الدهون من البسكويت المعد بطريقة تقليدية، فيما تبين أن المعكرونة الخالية من الغلوتين، تحتوي على نسبٍ أقل من السكريات ونحو نصف البروتينات الموجودة في المعكرونة العادية.

ويحذر جواكيم كالفو ليرما، وهو من بين معدي الدراسة الجديدة، من أن تناول الأطعمة الخالية من الغلوتين ربما يسهم في زيادة عدد من يعانون من السمنة، خاصة بين الأطفال ممن يقبلون بشكل أكبر على مواد غذائية مثل البسكويت وحبوب الإفطار.

ودعا كالفو ليرما الشركات المنتجة لتلك الأطعمة إلى جعل مكوناتها ذات طابعٍ صحيٍ أكثر.

ونقلت صحيفة «الغارديان» البريطانية عن باحثين أميركيين - لم يشاركوا في إجراء هذه الدراسة - قولهم إن نتائجها تعزز ما خَلُصت إليه دراسات سابقة، أشارت إلى أن هناك أوجه قصورٍ تشوب المأكولات الخالية من الغلوتين، إلى حدٍ يُظهر أنها ليست مثالية كما كان يُعتقد.

 

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا