• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

العدالة في توزيع المباريات القوية شرط النجاح

فريد علي: حل مثالي لعلاج التوتر بين بعض الأندية والحكام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يونيو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يدلي الدولي السابق فريد علي بدلوه أيضاً في هذا الموضوع، ويؤكد أن موضوع تبادل الحكام كان مطروحاً أيام مجلس محمد خلفان الرميثي، حينما كان عمر البيشتاوي مديراً فنياً للجنة الحكام، وكان ناصر اليماحي رئيساً لها، والتبادل كان سيتم مع كوريا وأوزبكستان.

وقال: كنت صاحب أول مهمة لتفعيل التجربة مع الدوري الأوزبكي، وسافرت بالفعل لإدارة مباراة بين أول وثاني الدوري الأوزبكي، ونجحت تجربتي، لكن التجربة وقفت بعد ذلك لأسباب لا أتذكرها، وكانت فكرة التبادل مطروحة مع اليابان عام 2010، لكنها توقفت أيضا، وبالنسبة لي أنا أشجع هذا التوجه، لكن بشرط تحديد الأسماء التي ستأتي لنا، وكذلك تحديد المباريات التي ستدار بواسطة الأجانب لدينا، ولديهم، بمعنى أننا لا يجب أن نستقدم حكماً سعودياً لإدارة مباراة العين والأهلي، ثم يسافر حكمنا فيدير مباراة نجران والاتفاق مثلا، هذا لا يجوز، وهذا لا يفيدنا.

وقال: يجب أن نحدد المباريات بحسب الجدول، وأن تكون هناك عدالة مطلقة، وفي هذه الحالة انأ أوافق وأرحب بالتوجه، في نفس الوقت الذي أرفض فيه اللجوء لاستقدام الحكام الأجانب، لأنه لا يضمن لنا خروج حكامنا للخارج، ويهدر عليهم فرصة مهمة لاكتساب الخبرة، ومن أهم مكاسب تطبيق تجربة التبادل أنها تنزع التوتر في الكثير من الأحيان بين بعض حكامنا وبعض الأندية، لأنه في ظل قلة عدد حكامنا، أصبح تقريبا لكل حكم ماض مع ناد معين، ويكون مضطراً أحيانا للذهاب إليه، وإدارة مبارياته، وبذلك سيتعرض للضغوط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا