• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

شرطة دبي تستعرض قصة جائزة «الجهة الأكثر التزاماً بالهوية الوطنية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 29 مارس 2014

ترأس اللواء محمد سعيد المري، مدير الإدارة العامة لخدمة المجتمع، الاجتماع الذي ضم فريق الجهة الأكثر التزاماً بالهوية الوطنية في شرطة دبي، ووفداً من غرفة تجارة وصناعة دبي في إطار زيارة لإجراء مقارنة معيارية، والاطلاع على قصة نجاح شرطة دبي بحصد المرتبة الأولى في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز في دورته للعام الماضي، كأكثر جهة التزاما بالهوية الوطنية.

وحضر الاجتماع من جانب شرطة دبي، المقدم الدكتور أحمد السعدي، مدير إدارة العلاقات المجتمعية، وأعضاء الفريق والذي ضم الملازم خالد محمد، رئيس قسم تطوير الأداء، وعائشة سالم، رئيس قسم نتائج المجتمع، وآمنة المعمري، رئيس قسم التخطيط الإستراتيجي، فيما حضر من جانب غرفة تجارة وصناعة دبي سعيد الحارثي، مدير خدمات العضوية والتوثيق، وسمية الشامسي، مدير أول العلاقات الخارجية، وعيسى الزعابي، نائب رئيس تنفيذي أول ومنى الحاج، تنفيذي تسويق، وبدرية المطوع، تنفيذي البروتوكول والفعاليات.

وأكد اللواء المري أن القيادة العامة لشرطة دبي تفخر بكونها تصدرت هذه الجائزة بشكل خاص، وبأن تكون الجهة الأكثر التزاما بالهوية الوطنية، الأمر الذي نؤكد عليه دائما فهو جزء أصيل وبسيط من واجبنا كأفراد وكمسؤولين اتجاه هذا الوطن الذي منحنا الكثير.

وتابع مدير الإدارة العامة لخدمة المجتمع بأن توجهات القيادة العليا لشرطة دبي جاءت مبكرة بشأن التركيز على الهوية الوطنية وإدراجها ضمن أهم الأولويات القائمة في جدول أعمال مختلف الإدارات العامة ولا سيما الإدارة العامة لخدمة المجتمع والتي ترتبط بشكل مباشر مع أفراد الجمهور، فكان برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز ومعاييره الأساسية بشأن قياس جهود الجهة الأكثر التزاما بالهوية الوطنية المرتكز الأساسي الذي استندنا عليه في إيجاد خطة عمل أكثر تخصصية وتستند إلى المعايير الأربعة الرئيسية والتي حددها البرنامج.

وأكد اللواء المري أن هذا النجاح ما هو إلا نتاج جهد عمل جماعي لفريق الجهة الأكثر التزاما وجهود جميع العاملين والمنتسبين للقيادة العامة لشرطة دبي والذين أبدوا تعاونهم والتزاماهم الكامل في دعم مؤسستهم لرسم صورة موحدة ومتكاملة وصادقة لشرطة دبي تعكس التزامها شكلا ومضمونا بهويتنا الوطنية.

عقب ذلك، استمع الوفد الزائر إلى شرح تفصيلي قدمه فريق الجهة الأكثر التزاما بدعم الهوية الوطنية، وشمل تفصيلا للمعايير الأربعة الرئيسية من اللغة العربية، والمظهر العام، ورفع العلم بشكل لائق والمبادرات المجتمعية.

وفي ختام اللقاء، قدم مدير الإدارة العامة لخدمـة المجتمـع درعا تذكارية للوفد الضيف. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض