• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

الطائرة الشمسية تقترب من أوروبا رغم مواجهتها مطبات هوائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يونيو 2016

أ ف ب

واجهت الطائرة العاملة حصراً على الطاقة الشمسية، اليوم الأربعاء، مطبات هوائية فوق أرخبيل الأزور خلال عبورها فوق المحيط الأطلسي، في المرحلة الخامسة عشرة من جولتها حول العالم والتي ستقودها إلى مدينة إشبيلية الإسبانية.

وقبيل ظهر الأربعاء (10,45 ت غ)، كانت الطائرة التي تحلق ليلاً بفضل الطاقة المخزنة خلال النهار، قد اجتازت ما يقرب من ثلاثة أرباع (73%) رحلتها الممتدة على حوالي 6 آلاف كيلومتر، وهي الثانية الأطول لها خلال هذه الجولة حول العالم.

وكتب الطيار السويسري برتران بيكار، في تغريدة عبر «تويتر» قرابة الساعة 02,30 ت غ اليوم الأربعاء، عند تحليقه فوق هذا الأرخبيل البرتغالي «في ظل التعب الناجم عن التحليق لأربع وأربعين ساعة، عليّ مواجهة بعض المطبات الهوائية فوق جزر الأزور».

و«سولار امبالس» طائرة خفيفة جداً لا يزيد وزنها عن وزن شاحنة، علماً أن عرض جناحيها يوازي عرض جناحي طائرة بوينغ 747، وهي تطير بسرعة متوسطة تبلغ خمسين كيلومتراً في الساعة، وتعمل ببطاريات تشحن بوساطة الطاقة الشمسية التي تلتقطها حوالي 17 ألف خلية كهربائية ضوئية منشورة على جناحيها.

في التاسع من مارس 2015، انطلقت الطائرة من أبوظبي في الإمارات العربية المتحدة باتجاه مسقط في سلطنة عمان، ثم إلى أحمد آباد وفراناسي في الهند، وماندالاي في بورما، ثم شونغتشينغ ونانكين في الصين، ومنها إلى ناغويا في اليابان قبل الانتقال إلى هاواي فكاليفورنيا، ومن ثم من الشرق الأميركي إلى نيويورك في الغرب في محطات عدة.

وبعد وصولها إلى إسبانيا، ستسلك الطائرة طريق العودة إلى أبوظبي لإنهاء الجولة من حيث بدأت.

وتهدف جولة الطائرة حول العالم إلى الترويج لمصادر الطاقة المتجددة.

 

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا