• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م
  07:00     ترامب: الاتفاق النووي مع إيران هو مصدر "إحراج"        07:01     ترامب يتوعد أمام الأمم المتحدة بسحق "الإرهاب الإسلامي المتطرف"        07:02    ترامب: حان الوقت لفضح الدول التي تدعم جماعات مثل القاعدة وحزب الله        07:02     ترامب: زعيم كوريا الشمالية يقوم بـ"مهمة انتحارية"        07:03    ترامب: سنوقف "الإرهاب الإسلامي الأصولي" لأننا لا نستطيع السماح له بتدمير العالم بأسره        07:06    ترامب يقول إنه يدعم إعادة توطين اللاجئين في أٌقرب مكان من بلادهم    

ملحمة تاريخية تعرض في رمضان

«أوركيديا».. صراع العروش على شاشة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 مايو 2017

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

«أوركيديا».. عمل تاريخي خيالي يرتبط بزمان ومكان افتراضيين، يعالج قصصاً تتضمن حروب الممالك وأطماع الحكم والنفوذ والثأر والاجتياح والهروب، والصراع على السلطة ومؤامرات أروقتها وشخوصها، والنزاعات مع الداخل والخارج، إضافة إلى سؤال دائم حول اليد العليا في علاقة القدر والإنسان.. هذه باختصار قصة الملحمة التاريخية الجديدة التي يخرجها حاتم علي ويلعب بطولته نخبة من نجوم الوطن العربي، لتعرض في رمضان المقبل على شاشة تلفزيون أبوظبي .

تدور أحداث «أوركيديا» الرئيسة حول «عتبة بن الأكثر» الذي يلعب دوره الممثل باسل خياط، الذي يفر مع أخته «رملة» التي تجسدها إيميه الصياح إلى ملك سامارا «إنمار» الذي يجسد شخصيته الممثل جمال سليمان، بعدما اجتاح ملك أشوريا «الجنابي» الذي يلعب دوره سامر المصري مملكتهم أوركيديا، قاتلاً الوالد الملك ليبدأ «عتبة» رحلة الثأر واستعادة حكم والده.

ثلاث ممالك

مع تسلسل الأحداث يبدأ صراع العروش المميت بين ثلاث ممالك هي مملكة أوركيديا ومملكة سمارا ومملكة أشوريا، المملكة الأولى سيكون حاكمها الأمير عتبة، وهو شاب في العشرينيات يستولي على الحكم ويساعده في ذلك ابن عمه ظافر الذي سيتزوج من شقيقة عتبة وتدعى رملة، وهي فتاة عمرها 18 عاماً، المملكة الثانية هي مملكة سمارا وملكها هو ملك أنمار الذي يقع في غرام شقيقة عتبة «رملة»، وهو متزوج من الملكة الفارعة، وهي تعتبر الزوجة الثانية من بعد الملكة بادية، بينما المملكة الثالثة وحاكمها هو الملك الجنابي، وهو متزوج من امرأة أربعينية تدعى الخاتون، وستصبح الحكاية أكثر إثارة خصوصاً أن نائب الملك الجنابي هو سيف العز الذي يلعب دوره الممثل عابد فهد، وهو شخص شرير ومحنك وصاحب نظرة حادة ويسيطر على مجموعة من المخبرين الذين يقومون بعمليات الاغتيال.

رهان على النجاح

وعن تجربته في «أوركيديا» أوضح باسل خياط أنه يراهن بهذا العمل التاريخي الضخم في السباق الرمضاني المقبل، مستنداً في ذلك على أهمية القصة التي كتبها عدنان العودة، والمخرج المبدع حاتم علي الذي قدم معه العديد من الأعمال الناجحة في السابق، إلى جانب مشاركة نخبة من نجوم الدراما العرب.وقال: «أوركيديا» فانتازيا تاريخية تناقش صراع النفوذ والسيطرة بين مجموعة من الملوك، أظهر فيها بشكل مختلف وجديد، حيث أجسد شخصية «الأمير عتبة»، الذي يُقتل والده على يد الملك الجنابي ملك أشوريا ويبدأ بعدها رحلته الانتقامية من أجل والده واستعادة عرشه، ومع تسلسل الأحداث تظهر عرافة تتنبأ للأمير عتبة بأن شقيقته «رملة» ستنجب طفلاً سيقتله عندما يكبر ويأخذ عرشه، فيبدأ من جهة أخرى مواجهة جديدة مع شقيقته، إذ يحاول منعها من الزواج.

ولفت خياط إلى أن المسلسل تم تصويره بين الإمارات ورومانيا، معتبراً أنه سيكون من الأعمال التاريخية المميزة والمختلفة من ناحية التصوير والإخراج والديكورات والملابس وأماكن التصوير.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا