• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

نصيب الأسد للإمارات في «درع الحكومة الذكية العربية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 مارس 2015

الاتحاد نت

حصلت المؤسسات الإماراتية على النصيب الأكبر من "جائزة درع الحكومة الذكية العربية" لأفضل تطبيق ذكي، خلال الحفل الذي نظمته في الكويت أكاديمية جوائز التميز بالمنطقة العربية الذراع الإدارية والتنظيمية لمسابقة درع الحكومة الذكية.

وحصلت هيئة الأوراق المالية والسلع على الجائزة الأكبر وتوجت بالدرع الألماسية، كما حصلت كل من وزارة الطاقة ووزارة البيئة والمياه ومحاكم دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي وبلدية الفجيرة والسلع والإدارة العامة للجمارك على جوائز أفضل تطبيق ذكي، إضافة إلى عدد من المؤسسات والهيئات من كل من السعودية ولبنان والأردن والكويت وقطر وسلطنة عمان ومملكة البحرين والجزائر. وأكد بيار مكرزل رئيس أكاديمية جوائز التميز بالمنطقة العربية، خلال كلمة له أثناء حفل توزيع الجوائز، الذي أقيم أمس تحت رعاية معالي الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة المجلس المركزي لتكنولوجيا المعلومات بدولة الكويت، أن عملية اختيار التطبيقات الذكية الفائزة على شبكة الإنترنت تمت من قبل هيئة خبراء وفنيين عرب وإقليميين، ومن خلال معايير ركزت على الجانب الإبداعي، وسهولة الاستخدام، وهيكل التطبيق، والتفاعل معه، وجماليات التصميم المرئي، إلى جانب المحتوى الذي يشمله التطبيق. وقال إن معايير التقييم تخضع لشروط تم تحديدها بدقة عالية واعتمدتها منظمة الاسكوا التابعة للامم المتحدة، معربا عن سعادته بتكريم الحكومات العربية على الجهود التي قامت بها على مستوى التعاملات الذكية الفائزة في المسابقة في دورتها السادسة. وأوضح رئيس الأكاديمية أن "جائزة درع الحكومات الذكية العربية" تعد الأكبر بالنسبة للتطبيقات الذكية في العالم العربي، مشيراً إلى أن هذه الجوائز تم تخصيصها من قبل أكاديمية جوائز التميز في المنطقة العربية بالتعاون مع جائزة درع الحكومة العربية الذكية والمنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية منذ أعوام لمنح جوائز الإبداع في تصميم المواقع والتطبيقات وتطويرها، وقدرات الحكومات العربية في مواكبة التطور العالمي في مجال المواقع الخدماتية وفي إظهار إبداعاتهم من خلال مسابقة التطبيق الأفضل في العالم العربي. وأشار إلى أن أكاديميّة جوائز التميّز في المنطقة العربية أصبحت الآن مصدر إلهام إبداعي تكافئ المبدعين على مهاراتهم وتطورهم، وتهدف الى تشجيع روح الابتكار لدى مصممي شبكات المواقع الإلكترونيّة والتطبيقات الذكية. الجدير بالذكر أن أكاديمية جوائز التميّز في المنطقة العربية والمؤسسات التابعة لها أنجزت على مدى عقد من الزمن العديد من فعاليات التكريم والتتويج لأكثر القطاعات نشاطاً وفاعلية على مستوى الوطن العربي، وضمّت شخصيات قيادية وإدارية ومؤسسات حكومية شملت وزارات وهيئات رسمية ومؤسسات مصرفية وشخصيات قيادية وإدارية في عالم المصارف والمال والأعمال بالإضافة إلى القطاع التربوي على مستوى المنطقة العربية. وتعتمد الأكاديمية مجموعة من المعايير الدولية من حيث اختيار اللجان الاختيارية ولجان التحكيم التي من شأنها الموافقة على التقارير المرفوعة من اللجان المختصة واعتماد وسائل التقييم في تحكيم المشاركين بأعلى درجات الشفافية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض