• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

واشنطن: حرب العراق علمتنا درساً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يونيو 2016

واشنطن (وكالات)

أعلن المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست، أن الدروس التي تعلمتها الولايات المتحدة من الحرب على العراق، في العام 2003، تؤكد عدم وجود حل عسكري للنزاع في سوريا.

وقال ايرنست، خلال موجز صحفي دوري، قدمه أمس الأول «إن سياستنا الحالية في سوريا منعت تكرار الأخطاء التي ارتكبتها الإدارات السابقة»، مشيراً إلى أنه ليس بإمكان أحد تحقيق نجاح إذا عوّل على الحل العسكري في سوريا. وتابع «أعتقد أنه أهم الدروس التي تعلمناها بعد التدخل في العراق الذي أقدمت عليه الإدارة السابقة في العام 2003».

وأضاف إيرنست، رداً على سؤال حول احتمال بدء الحرب ضد الرئيس السوري بشار الأسد، أن البيت الأبيض لا ينوي تحويل الموارد والجهود الرامية إلى محاربة تنظيم «داعش» في سوريا إلى خوض المعركة ضد الأسد. وقال «تركز جهودنا في سوريا حالياً على داعش، أما اقتراحات توجيه مواردنا العسكرية والفكرية ضد نظام الأسد فتتطلب انتزاع الموارد من تلك التي تستهدف داعش». وأشار إلى أن السياسة التي تعتمد عليها الإدارة الحالية أنقذت صورة الولايات المتحدة على الصعيد الدولي وجنبتها الأخطاء الخطيرة السابقة. كما اعتبر أن البلدان الداعمة لنظام الأسد تسهم في عملية الانتقال السياسي في سوريا بطريقة أو بأخرى.

بدوره، قال نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، إن تأجيج التوتر في العلاقات مع العالم الإسلامي وأميركا اللاتينية «يقوض مصالح البلاد القومية»، وذلك في إشارة إلى موقف دونالد ترامب المرشح للرئاسة الأميركية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا