• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يعتمد على تقنيات فنية عالية

فنان تشكيلي يستوحي أعماله من الرؤية العميقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 29 مارس 2014

هلا عراقي (الشارقة)

استطاع الفنان التشكيلي حازم حرب أن ينتزع الجمال من باطن الألم، وأن يزرع الإبداع في قلب واقع مرير، بأعماله المؤثرة بعيدة الرؤية واسعة التصور التي تغوص في أعماق المجتمع لتنتقي أجمل والمشاهد، وتترجمها إلى أعمال تشكيلية تنم عن إحساس عميق بما يقدم فيغمرها بجمالية تجلب المتلقي إليها.

طرق الفن باب حرب الذي أبصر النور في غزة، ويعمل متنقلاً ما بين إيطاليا ودبي عام 2004 عند التحاقه بأكاديمية الفنون الجميلة في روما، وتخرج من المعهد الأوروبي للفنون البصرية، ليستقر بعدها في أوروبا بعيد عن الوطن الأم.

تقنيات فنية

أبدع حرب في التبليغ عن المعاناة بتقنيات فنية عالية، مجسداً التعبير عما حوله بأسلوب اخترق روح المشاهد بإحساسه الصادق وبراعه في التعبير عما يجول في ذهنه من أفكار لذا أشرعت صالات العرض والمتاحف الأوروبية أبوابها أمام موهبته، وهو لا يزال في مقتبل العشرينيات من العمر، ونجح في إبهار الحضور بمعارضه العالمية الشخصية والجماعية، والتي كان آخرها وأهمها « بينالي فوتوفست » في الولايات المتحدة، والمتحف الشرقي في« دورهام» المملكة المتحدة و«آرت دبي » 2014.

وعن عمله الأخير «كنا نطير على الماء» في جاليري « أثر» هذا العمل الذي يعد خلاصة ما علق بذاكرته من الصغر وتشبثه بهويته وأرضه، وما استقر في مخيلته من مشاهد ومواقف إنسانية، وما اختزن في شخصيته منذ الطفولة بذلك الصراع والتحدي للكثير من الظروف الاجتماعية والسياسية التي واجهها، وأهمها صعوبة الخروج والعودة إلى قطاع غزة، عندها بدأ التحول في حياته كفنان عبر إبداعاته التشكيلية التي جسدت فكرة العزلة والمنفى القسري بفن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا