• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

سجلت 12 ألف معاملة

8,4 مليار درهم تجارة «دبي للسيارات» خلال عام 2015

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يونيو 2016

دبي (الاتحاد)

بلغت قيمة التجارة الخارجية في منطقة دبي للسيارات «داز»، خلال عام 2015 نحو 8٫4 مليار درهم، بعد إنجاز نحو 12 ألف معاملة تجارية وإدارية في عام 2015، شملت معاملات الترخيص والتأجير، وإنهاء إجراءات تصدير المركبات إلى الأسواق المستهدفة.

سجل عدد الشركات المرخصة في «داز»، خلال السنوات الخمس الماضية، نمواً بنسبة 17% على أساس سنوي، ليصل عدد هذه الشركات في 2015 إلى 680 شركة من مختلف دول العالم، بحسب بيان أمس.

وتعد الأسواق الأفريقية وأسواق مجلس التعاون لدول الخليج العربية من أهم الأسواق التي يتم إعادة تصدير السيارات إليها من منطقة دبي للسيارات، فيما تأتي معظم السيارات التي تستوردها المنطقة من اليابان والولايات المتحدة الأميركية ودول القارة الأوروبية. وتأسست «داز» عام 2000، كمنطقة متخصصة بإعادة تصدير السيارات المستعملة من دبي إلى الأسواق الخارجية، خصوصاً الأسواق الأفريقية التي تعد من أهم الأسواق العالمية للسيارات المستعملة، وحققت منطقة دبي للسيارات «داز» نجاحاً متصاعداً في استقطاب الشركات الجديدة التي تعمل في هذا القطاع.

وقال سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: «تطبق منطقة دبي للسيارات خطة طموحاً متعددة المحاور، تهدف إلى تحقيق المزيد من التطور في البنية التحتية للمنطقة، حتى تتمكن من استيعاب عدد أكبر من الشركات الراغبة في دخول قطاع إعادة تصدير السيارات المستعملة، لكي تصبح (داز) هي المركز الأهم إقليمياً ودولياً في هذا المجال، بما يعزز دور دبي التجاري العالمي، ويحقق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتنويع مصادر دخل الإمارة والإبداع والابتكار في تقديم الأفكار الجديدة لتطوير الأداء عبر استحداث قطاعات تجارية جديدة تدعم نمو وتطور الاقتصاد الوطني على طريق التقدم إلى (مرحلة الإمارات ما بعد النفط)، ويسهم في تحقيق أهداف رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021، وصولاً إلى المركز رقم 1 عالمياً في جميع المجالات تنفيذاً لتوجيهات القيادة الحكيمة».

وأضاف ابن سليم «نعمل على الارتقاء بالأداء التجاري والمالي لمنطقة دبي للسيارات من خلال تحفيز الإبداع والابتكار وتطوير واستخدام أحدث التطبيقات الذكية لتقنية المعلومات في إنجاز كافة الصفقات والمعاملات التجارية في (داز)، لنضمن تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين ونعمل على إسعادهم عبر اختصار الوقت والجهد اللازم لإنجاز المعاملات من أجل تعزيز القيمة المضافة التي يحققها التجار والمستثمرين من اختيار منطقة دبي للسيارات منطلقا لإعادة التصدير إلى الأسواق العالمية للسيارات المستعملة، وهي أسواق واعدة تتيح للشركات التي تعمل في هذا القطاع الاستفادة من فرص النمو المتصاعدة للطلب على السيارات المستعملة، وخصوصاً في أسواق شرق أفريقيا، حيث يرتفع الطلب على المركبات و السيارات المستعملة في هذه الأسواق من أجل استخدامها في قطاعات البناء، والتعدين، والأعمال الزراعية، والسياحة والطاقة والتجزئة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا