• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

أزمة تحت الرماد في المعسكر «العُماني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 يناير 2013

المنامة (الاتحاد) - اشتعلت أزمة خفية داخل أروقة المنتخب العُماني بين فوزي بشير والمدرب الفرنسي لوجوين، ورغم نفي الطرفان ذلك بشكل رسمي أمام وسائل الإعلام المختلفة التي بدأت تتحدث عن وجود أزمة تفاهم بين اللاعب الذي يرفض الجلوس على دكة البدلاء ويرى نفسه أنه الأجهز للمشاركة، واللعب ضمن التشكيلة الأساسية، بينما يصر المدرب على عدم الدفع به إلا لدقائق معدودة وفي أضيق الحدود، وتشير التوقعات إلى أن الأزمة سوف تطفوا على السطح قريباً، خاصة إذا اخفق عُمان في التأهل إلى نصف النهائي.

ومن جهته أكد فوزي بشير أن أي لاعب يرغب في المشاركة بصفة أساسية، خاصة إذا كان جاهزاً فنياً وبدنياً ونفسياً، هو أمر طبيعي، نافياً أن يكون قد تسبب في مشاكل من أي نوع مع المدرب، أو حتى مطالبته بالمشاركة على حساب أي لاعب في تشكيلة المنتخب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا