• الأحد 02 رمضان 1438هـ - 28 مايو 2017م

«خلق وإبداع» منصة لاستكشاف الموائل الطبيعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 مايو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

شهد معرض «الطبيعة: خلقٌ وإبداع» تنظيم منطقة مخصصة للأنشطة، قدمت برنامجاً تعليمياً لجميع الأعمار لاكتشاف موائل الحياة الفطرية والمشاهد الطبيعية والأنواع النباتية والحيوانية في الإمارات. وأقيمت «منطقة النشاطات» تحت رعاية سمو الشيخة شمسة بنت حمدان آل نهيان، وبالشراكة مع شركة «مبادلة للتنمية»، واجتذبت أكثر من 1300 من زوار المعرض، الذين تفاعلوا مع أنشطة برنامجها التعليمي الذي تنوع بين أنشطة تفاعلية وجولات تعريفية، وجلسات حوارية مع فنانين، وورش العمل. وكان مهرجان أبوظبي قد نظم معرض «الطبيعة: خلقٌ وإبداع» في حديقة «أم الإمارات» في أبوظبي، احتفالاً بالذكرى العشرين لتأسيس هيئة البيئة - أبوظبي مقدماً 40 عملاً فنياً من أعمال التصوير الفوتوغرافي والتركيب والنحت والرسم من إبداعات فنانين إماراتيين ومقيمين في الدولة، واستقبل 5577 زائراً في الفترة ما بين 23 مارس وحتى 23 أبريل الماضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا