• الثلاثاء 06 محرم 1439هـ - 26 سبتمبر 2017م

أكدت أهمية المبادرة

فاطمة بنت هزاع: «جسدك أمانة» تكامل حقيقي لأسلوب حياة صحي في المجتمع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 مايو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

أكدت الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، أهمية ودور حملة «جسدك أمانة» التي أطلقتها هيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية، تحت مظلة القيادة العامة للقوات المسلحة، وتمتد على مدار عام كامل، بالتزامن مع أجندة الصحة العالمية، و وزارة الصحة في الدولة.

وقالت: «إن الحملة بمحاورها الشهرية كافة وبرامجها وتطبيقاتها، تمثل تكاملاً حقيقياً لأسلوب معيشي صحي لأفراد المجتمع، كما تجسد دعوة حقيقية للجميع لاتباع ممارسات الحملة التي تتوافر فيها مقومات المحافظة كافة على جسد الإنسان من المخاطر كافة، وتعمل على حمايته عبر خطوات وممارسات علمية وصحية ورياضية».

وأضافت الشيخة فاطمة بنت هزاع: «نحيي ونشيد بدور هيئة الخدمة الوطنية، والدور الريادي للقيادة العامة للقوات المسلحة، واهتمامهم الكبير بالتوجه نحو فئات المجتمع، وتوعيتهم وتأهيلهم التأهيل المناسب، من خلال الحملة المهمة التي تعمل على محاور عدة، من بينها التوعية، التثقيف، الوقاية، الممارسة النافعة، إلى جانب الابتعاد عن الممارسات السلبية، والحد من المخاطر والعوائق الصحية».

وأوضحت أن تطبيق المبادرة الوطنية «جسدك أمانة»، حققت الكثير من المكتسبات خلال الأشهر الماضية، في ظل التفاعل الكبير مع تنوع البرامج والممارسات والوجود في المناسبات والفعاليات كافة، إلى جانب تطرقها وتوعيتها المباشرة لعموم فئات المجتمع عبر منصاتها في حسابات التواصل الاجتماعي، مؤكدة أن الحملة تشكل خطوة نموذجية واعدة وبأسلوب غير مسبوق في مجال المبادرات التي تُعنى بالتوعية الصحية والبدنية، نتيجة لتسليطها الضوء على العديد من المواضيع، من خلال فعاليات متنوعة، بالتعاون مع مختلف المؤسسات المختصة في مجال الصحة والرياضة، بأهداف خفض معدل الأمراض المزمنة والسلوكيات السلبية لدى بعض أفراد المجتمع بمختلف فئاته العمرية، وتثقيفهم بكيفية الوقاية منها.

وشددت الشيخة فاطمة بنت هزاع على ضرورة تفاعل المجتمع مع مثل هذه المبادرات الوطنية المهمة التي تتوافق مع حملات المنظمات العالمية المعنية بالصحة والوقاية، داعية جميع أولياء الأمور إلى العناية بسلوكيات ونمط الحياة الصحية لأبنائهم، والالتفات لمثل هذه المسألة المهمة، والعمل على غرس مفاهيم الحملة الوطنية «جسدك أمانة» عند جميع الأجيال، لضمان سلامتهم ووقايتهم من الأمراض والعوائق الصحية التي تعترض مسيرة طموحاتهم بالاتجاهات كافة. وقالت الشيخة فاطمة بنت هزاع، «أولت القيادة الرشيدة اهتماماً كبيراً بالإنسان والإيمان بدوره في مجتمع الإمارات، ودعمت الحملات كافة التي تدعو للارتقاء بمسيرته، باعتباره من محركات التنمية والتطور التي تشهدها الدولة في شتى المجالات والقطاعات». مضيفة: «إن حملة «جسدك أمانة» هي إحدى ثمرات دعم واهتمام القيادة الرشيدة، الحريصة على تبني أبنائها السلوكيات الصحية لعكس المكانة التي قطعتها الدولة في الاتجاهات كافة»، مشيدة بدور الحملة البارز في تحديد أهدافها عبر برامجها التي تمتد لعام كامل، وتقدم في كل شهر برامج تثقيفية لرفع مستوى الوعي بأهمية ودور الرياضة التي تساهم حتماً في توعية فئات المجتمع باتباع الممارسات اليومية الصحية، لتغيير سلوكيات حياتهم اليومية نحو واقع أفضل.

الجدير بالذكر، أن الحملة تواصل مشوارها التثقيفي والتوعوي لفئات المجتمع عبر فعالياتها المتنوعة واستمرارية أطروحاتها على منصات التواصل الاجتماعي، من خلال الحسابات الخاصة بالمبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بالتعاون مع الرعاة والشركاء الممثلين في المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الاتحاد النسائي العام، وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وزارة التربية والتعليم، مجلس أبوظبي الرياضي، أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، مؤسسة التنمية الأسرية، مجلس دبي الرياضي، مجلس الشارقة الرياضي، اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والرعاة الرسميين شركتي ماكسمس للطيران، و«أمرك» المركز العسكري المتقدم للصيانة والإصلاح والعمرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا