• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قطر

لخويا في مهمة الحسم أمام أم صلال والسد يواجه السيلية الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 28 مارس 2014

تحظى المرحلة الرابعة والعشرون من الدوري القطري لكرة القدم التي تنطلق اليوم باهتمام كبير، كونها قد تضمن اللقب للخويا بطل 2011 و2012، وترسم معالم الهبوط الى الدرجة الثانية. ويحتاج لخويا إلى نقطة واحدة فقط ليضمن اللقب قبل انتهاء البطولة بمرحلتين، بينما يسعى أم صلال السابع لاستعادة الانتصارات المتوقفة منذ المرحلة قبل الماضية على أمل اللحاق بالمربع الذهبي، رغم حظوظه القليلة والصعبة.

ويسعى السد حامل اللقب والثاني بفارق 9 نقاط إلى التمسك بلقب الوصيف، عندما يواجه السيلية، بعد أن بات على بعد أمتار قليلة من فقدان اللقب الذي انتزعه من لخويا الموسم الماضي. من جهته، يبحث السيلية الرابع عن البقاء للمرة الأولى في تاريخه بالمربع الذهبي. ويصطدم الجيش الثالث والأهلي الخامس في مواجهة صعبة، بعد تراجع الأول عن الوصافة وابتعاد الأهلي عن المربع الذهبي، وإن كان لايزال على بعد خطوات منه. ويواجه الريان المهدد بالهبوط منافسه التقليدي العربي الطامح في الوصول إلى المربع الذهبي، ويرفع الفريقان شعار الفوز، كما يرفع الريان شعار الثأر لخسارته في المرحلة الأولى.

وتحظى مباراة الوكرة وقطر باهتمام ومتابعة غير عادية، كونها تجمع فريقين من أقرب الفرق إلى الهبوط إلى الدرجة الثانية، ولا تقل مباراة الغرافة والخريطيات أهمية وقوة كون الفريقين أيضا من المهددين بالهبوط، ولم يعد أمام معيذر الذي هبط رسميا إلى الدرجة الثانية منذ الجولة الماضية سوى تحسين الصورة على عكس منافسه الخور المهدد بالهبوط والذي لا بديل أمامه سوى الفوز للهروب من خطر السقوط للدرجة الثانية

(الدوحة-أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا