• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بالتعاون مع جامعة أوبسالا بالسويد

باحثون بجامعة الإمارات يدرسون تغيرات مستوى سطح البحر بالدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يونيو 2016

العين (الاتحاد)

قام فريق بحثي من أساتذة قسم الجيولوجيا في كلية العلوم بجامعة الإمارات بإجراء دراسة لرصد تغيرات مستوى سطح البحر في الدولة، بهدف تحديد المظاهر الجيولوجية الناتجة عن التغيرات في الظروف المناخية القديمة، وما يصاحبها من تذبذب في مستوى سطح البحر، وذلك بالتعاون مع جامعة أوبسالا في السويد.

اشتملت المرحلة الأولى من الدراسة على مسح جيولوجي للمناطق الساحلية والأجزاء الداخلية القريبة منها.

وتوصل الباحثون إلى نتائج تدل على وجود أصداف ومتحجرات من المحار والقواقع والشعاب المرجانية والطحالب، بالإضافة إلى متحجرات لكائنات بحرية مجهرية، ما يدل على وجود مد بحري وسواحل قديمة بمناطق الدراسة. وأظهرت نتائج تحاليل نظير الكربون 14 المشع أن المدى الزمني لهذه العينات يتراوح ما بين 1600 و28000 سنة قبل الوقت الحاضر مقارنة بالمعدلات المنشورة سابقاً.

ضم الفريق البحثي كلاً من الدكتور علاء الدهان والدكتور عثمان عبد الغني والدكتور حسن أرمان والدكتور محمود أبوصايمة والدكتور توماس فاولر.

وأكد الباحثون أهمية استمرارية البحث العلمي لجمع المزيد من الأدلة العلمية التي تساعد في بناء قاعدة بيانات علمية تساعد على تتبع تغيرات السواحل خلال الفترة الجيولوجية الحديثة، مؤكدين أهمية الدراسة التي قاموا بها في تبيان مدى أهمية الموارد المائية الطبيعية والمناطق الساحلية من دور في تشكيل الحضارات والازدهار في الماضي والحاضر والمستقبل في جميع دول العالم، بما فيها دولة الإمارات.

وأكد الدكتور أحمد مراد القائم بأعمال عميد كلية العلوم، أن الكلية تولي البحث العلمي أهمية قصوى للمساهمة في التنمية التي تشهدها الدولة في المجالات كافة، مشيداً بدور الجامعة في دعم الباحثين لتطوير قدرات البحث العلمي والابتكار في الجوانب ذات الأهمية الوطنية، ومواصلة تحقيق رؤية الجامعة بالريادة والتميز في التعليم العالي والبحث العلمي على المستوى الإقليمي والعالمي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض